اغلاق

الخليل: ورشة بعنوان ’آلية الاستفادة من قرار اليونسكو ’

نظمت بلدية الخليل، ورشة عمل بعنوان "آلية الإستفادة من قرار اليونسكو القاضي بإدراج مدينة الخليل والحرم الإبراهيمي على قائمة التراث العالمي"، جاء ذلك في


جانب من الحضور

مجمع اسعاد الطفولة التابع لبلدية الخليل، بحضور رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة وعدد من أعضاء المجلس البلدي، وممثلون عن المؤسسات الحكومية والأهلية في المدينة وعدد من الشخصيات الاعتبارية في الخليل.
وأكد الحضور على "أهمية قرار اليونسكو وضرورة الحفاظ عليه من خلال تلبية متطلبات التسجيل والعمل على تطوير وحماية البلدة القديمة"، مؤكدين على "أهمية فتح المحلات التجارية وشارع الشهداء الذي يربط جنوب المدينة بشمالها ويعيد الحياة للبلدة القديمة التي تتعرض لانتهاكات يومية نتيجة إجراءات الاحتلال التعسفية وخنقها بالحواجز العسكرية".
ودعا المجتمعون خلال مداخلاتهم إلى "تشكيل لجنة متخصصة للخروج بتوصيات يمكن العمل عليها للإستفادة من القرار الدولي الذي جاء بعد جهد كبير من قبل بلدية الخليل ولجنة إعمار الخليل ووزارتي الخارجية الفلسطينية  والسياحة والآثار وشركائهم الدوليين".


 
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق