اغلاق

بيت لحم: ورشة حول ’حوافز القطاع الخاص في قطاع الطاقة المتجددة’

افتتحت وزيرة الاقتصاد عبير عودة ووزيرة السياحة والآثار رُلى معايعة ومحافظ محافظة بيت لحم اللواء جبرين البكري، ورشة عمل تختص في "تبيان حزمة الحوافز الخاصة

جانب من افتتاح الورشة

باستثمار القطاع الخاص في مجال الطاقة المتجددة"، حيث عقدت الورشة في مقر وزارة السياحة والآثار وبحضور عدد كبير من ممثلي الفنادق والمؤسسات القطاع السياحي الفلسطيني الخاص.
في البداية، رحبت الوزيرة معايعة بالحضور، مؤكدةً على "أهمية الطاقة المتجددة والصديقة للبيئة وبالأخص في فلسطين، حيث تأتي هذه الحزمة لتوفير بيئة استثمارية مجزية للقطاع الخاص للاستثمار في هذا المجال، بالإضافة الى أن فلسطين وبانتهاجنا لهذا النمط في مجال الطاقة المتجددة، سنصبح من صفوة الدول المتبعة لنمط انتاج طاقة نظيفة وصديقة للبيئة".

"مقومات القطاع السياحي الفلسطيني"
وتحدثت معايعة عن "مقومات القطاع السياحي الفلسطيني، وسبل الاستفادة من القفزات النوعية في أعداد الوفود السياحية القادمة الى فلسطين في مجال استقطاب استثمارات سياحية جديدة"، مؤكدةً على أن "الاستثمار السياحي في فلسطين يعود بعائد مجزي على المستثمر ويحقق النتائج المرجوه منه، بالإضافة لعمل الوزارة على اتباع أنماط وبرامج تسويقية جديدة عملت على تنويع البرامج السياحية وفتح أسوق جديدة واستقطاب وفود سياحية إضافية، وبداية هذا العام بدأنا بحصد نتائج هذه الخطط والبرامج من خلال الاحصائيات الصادرة عن منظمة السياحة العالمية و لتي اعتبرت فلسطين المقصد السياحي الأكثر نموًا في العالم للنصف الأول من العام الحالي".

"ضرورة تكاتف الجهود بين القطاعين: الحكومي والخاص"
ومن جهتها فقد تحدثت وزيرة الاقتصاد السيدة عبير عودة عن ضرورة تكاتف الجهود بين القطاعين: الحكومي والخاص للنهوض بواقع الطاقة المتجددة، مما تحدثه من استنزاف وتكاليف عالية للمنشآت، بالإضافة الى أن مصدر الطاقة الوحيد هو من إسرائيل والتي تفرض علينا رسوم غير تنافسية وتكاليف عالية، وبانتهاج هذا النمط من انتاج الطاقة تتحرر فلسطين من التبعية للاحتلال وتعمل على تخفيض التكاليف، ومن هنا جاء دور القطاع الحكومي في عمل رزمة من الحوافر من أجل البدء بهذه المشاريع الاستثمارية".
وبدوره، قدم هيثم الوحيدي، الرئيس التنفيذي لهيئة تشجيع الاستثمار الفلسطينية، شرحًا كاملًا عن "المحفزات الاستثمارية التي سيحصل عليها المستثمر من انتهاج نمط انتاج طاقة نظيفة ومتجددة".
ومن جهته، قدم علي أبو سرور، وكيل وزارة السياحة والآثار، مداخلةً عن "القطاع السياحي الفلسطيني وسبل الاستفادة الاقتصادية من هذا القطاع المهم والحيوي لفلسطين".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق