اغلاق

إصدار الكتاب الأول لنزهة الرملاوي بعنوان ’عشاق المدينة’

صدر مؤخرًا الكتاب الأول للكاتبة نزهة الرملاوي، بعنوان "عشاق المدينة"، والكتاب موجود في مكتبة السفير ومكتبة العباسي والمكتبة الشاملة في القدس. يتحدث الكتاب

غلاف الكتاب

عن "بعض ما ورثته مدينة القدس، بالاضافة الى بعض العادات والتقاليد السائدة فيها، والحياة الاجتماعة وما فيها من ود وحب وتآلف ولمة للجيران في القدس، بالاضافة الى دور المرأة فيها من صبر وقوة ومقاومة واضطهاد وتهميش"، والتطرق الى "بعض الأحداث السياسية كالنكبات والنزوح واللجوء بطريقة السرد الوصفي للأحداث"، الكتاب تناول العديد من أسماء الحارات والأزقة، وتجول في شوارع المدينة ووصف الحياة في حقبة الستينات وما بعدها من القرن الماضي، ووصف الشخوص وحياتهم ومعاملتهم، وتعرض للمناسبات الدينية كشهر رمضان المبارك..أضف إلى ذلك أن الكتاب تطرق إلى فئة ذوي الاحتياجات الخاصة وما تتعرض له من قهر وتهميش، وتحدثت الكاتبة عن "التكايا والزوايا وساحات الحرم وحمامات المدينة"، وتحدثت عن "الحب العذري وبعض العادات المتبعة للأفراح المقامة في المدينة".
وقالت الكاتبة: "لأنها القدس مهجة الروح وقبلة القلب الراسخة في عمر الزمن..عشاق المدينة..قصص العشق التي انتظرتموها تجدونها في المكتبة العلمية بالقدس، شارع صلاح الدين، وفي مكتبات راس العامود، مكتبة السفير، مكتبة العباسي، مكتبة الشاملة.. إلى القدس.. بكل تفاصيلها وعبقها وتاريخها المحفور عبر الزمن.
إلى عشاق المدينة الذين تنفسوها بهجة وحياة. إليهم جميعًا أهدي هذا العمل".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق