اغلاق

مهجة القدس: ’الإفراج عن أسيرين بعد انتهاء محكوميتهما’

أفادت مؤسسة "مهجة القدس للشهداء والأسرى"؛ أن "سلطات الاحتلال أفرجت عن الأسيرين المجاهدين عدنان فتحي محمود داود (39 عامًا) من مدينة قلقيلية وفادي


صورة الأسيرين المحررين كما وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما

محمد داود سرور (33 عامًا) من مدينة الخليل وذلك بعد انتهاء مدة محكوميتهما".
وأوضحت مهجة القدس أن "قوات الاحتلال اعتقلت الأسير عدنان داود بتاريخ 31/01/2017م، وأصدرت محكمة سالم حكمًا بحقه بالسجن لمدة سبعة أشهر، وهو ينتمي لحركة الجهاد الإسلامي، واعتقل سابقًا مرتين في سجون الاحتلال على خلفية انتماءه للحركة".
وذكرت أن "الأسير المحرر عدنان داود ولد بتاريخ 03/03/1978م، وهو متزوج، ولديه من الأبناء خمسة، وأمضى مدة اعتقاله كاملةً، وأفرج عنه من سجن مجدو".
كما أوضحت المؤسسة أن "قوات الاحتلال اعتقلت الأسير فادي سرور بتاريخ 22/10/2015م، وحولته  إلى الاعتقال الإداري التعسفي بدون أن توجه له لائحة اتهام. وأمضى في اعتقاله هذا عشرون شهرًا"، وأضافت أنه "اعتقل سابقًا ثلاث مرات على خلفية انتماءه لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين".
وذكرت أن "الأسير المحرر فادي سرور ولد بتاريخ 31/10/1984م، وهو أعزب، وأمضى مدة اعتقاله كاملةً، وأفرج عنه من سجن النقب".
من جهتها، تقدمت مؤسسة مهجة القدس "بالتهنئة القلبية الحارة من الأسيرين المحررين عدنان داود وفادي سرور وعائلاتهم؛ بمناسبة تحررهما من سجون الاحتلال"؛ متمنيةً "الإفراج العاجل عن جميع الأسرى والأسيرات من سجون الاحتلال".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق