اغلاق

انطلاق مشروع ‘سوا‘ لدعم الطلاب الجدد في جامعة تل ابيب

انطلق الاسبوع الماضي البرنامج التحضيري "خطوة قبل الجميع"، التابع لمشروع سوا في جامعة تل أبيب، ويعمل هذا المشروع على توفير لخدمات المختلفة، من دعم شخصي


مجموعة صور من اللقاء في الجامعة

وأكاديمي واجتماعي من قبل مختصين يقدمون يد العون للطلاب العرب على مدار فترة التعليم، المشروع يتبع لقسم دعم الطلاب في مكتب عميد الطلبة.
وقد تم دعوة الطلاب الذين تم قبولهم للجامعة للسنة الدراسية المقبلة لفترة تستمر بين 4-5 أسابيع، خلال هذه الفترة يتم تعلم مسارات تعليمية أساسية حسب مجال تعليم الطالب، ودورات في موضوع المهارات التعليمية من قبل مختصين لتهيئتهم أكاديمياً ونفسياً قبل بداية السنة الدراسية، ولقاء مع مرشدين/ات الذين هم عبارة عن طلاب من سنوات متقدمة
أكثر، الذين يوفرون للطلاب الجدد المعلومات والآليات المناسبة لمساعدتهم في التأقلم والاندماج السريع في الجامعة.

تعليمات عامة للطلاب الجدد
افتتحت اللقاء، أريس بشارة، مركزة في المشروع، التي تولت العرافة وقدمت بروفيسور "طوفا موست"، مديرة مكتب عميد الطلبة، حيث رحبت عميدة الطلبة بالطلاب الجدد وشرحت لهم اهمية ونجاعة الخدمات المقدمة خصيصا للمجتمع العربي. تلى ذلك الدكتور يوسف مشهراوي، مدير لجنة اندماج الطلاب العرب في الجامعة، الذي رحب ايضا بالطلاب وابدى سعادته وسروره برؤية الكم والعدد الكبير للطلاب العرب في الجامعة، وبحكم خبرته الطويلة في السلك الاكاديمي قدم للطلاب مجموعة نصائح مهمة تفيدهم بمسيرتهم الجامعية. ومن ثم قدم محامي الطلاب الجامعيين " نوعم ليفنون"  نصائحه القانونية بكل ما يخص لجنة الطاعة في الجامعة، واهمية التصرف حسب القوانين وأحكام الجامعة المتعارف عليها.
وقدم العامل الاجتماعي ومركز شؤون الطلاب العرب رامي طيبي محاضرة، تطرق في القسم الأول منها عن الخدمات التي يقدمها المشروع للطلاب، سواءً خلال البرنامج التحضيري أو خلال العام الدراسي، وخصص القسم الثاني من محاضرته لتقديم النصائح والتوجيهات للطلاب من أجل تحقيق التفوق والتميز في مسيرتهم التعليمية.

شروحات تفصيلية بحسب التخصصات
وفي القسم الثاني من اللقاء قدم مركز مشروع المرافقة  "سوا من أول يوم" كريستوفر كرم شرحا مفصلاً عن طابع المرافقة التي سيتلقونها الطلاب الجدد خلال الفصل الأول ومراحلها العديدة .
وفي النهاية تم تقسيم الطلاب حسب تخصصاتهم التعليمية للتعرف على مرافقيهم، ولأجل تقديم شرح مفصل عن التعليم بالجامعة بشكل عام وعن مسار تعليمي على وجه الخصوص. ومن ثم تم توزيعهم في مجموعات حسب تخصصاتهم التعليمي ليتعلموا المسارات المناسبة لهم.
يذكر ان جميع خدمات مشروع "سوا" المقدمة عن طريق مكتب عميد الطلبة في جامعة تل ابيب هو مجاني للطلاب العرب.
ختاما، يوجه القائمين على المشروع شكرهم لجميع من له حصة منها الكبرى او الصغرى في إتمام هذا المشروع على وجهه الراقي والناجع، ويدعون لاحتواء ومساندة ومساعدة طلابنا لنيلهم القدر الكافي من التحضيرات اللازمة، مع تمنياتهم لجميع الطلاب الجدد دوام التقدم والنجاح وان يكونوا على قدر الحمل والحلم.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق