اغلاق

طلاب وطالبات الكرمل يعودون لمقاعد الدراسة بحماس وهمة

بعد انتهاء العطلة الصيفية والتي تميزت هذه السنة بكونها عطلة أطول من المعتاد ، اذ تزامن انتهاء العطلة ، مع اعياد لدى الطائفة الدرزية ،عاد طلاب المدارس الدرزية صباح

 
الطالبة ريم بيراني

 اليوم إلى مقاعد الدراسة بحماس شديد ، وهمة عالية، مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما  قامت بمحاورة بعض الطلاب من الكرمل  ،  حول اول يوم في المدرسة وعادت لنا بهذا التقرير ..
افتتح الطالب بشار نصرالدين في الصف الحادي عشر في مدرسة اورط رونسون حديث لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، قائلا : "  اشعر بالحماس والتشويق للمدرسة فالأجواء في المدرسة جميلة وممتعة جدا. وانا على يقين بان هذه السنة سوف تكون سنة حماسية  ، جميلة وشاقة في نفس الوقت ..  لدي عدة أهداف يجب علي أن أحققها مثل تحسين علاماتي وتركيز طاقتي على الامتحانات لأنهي السنة بشكل ناجح . وفي النهاية أتمنى لزملائي ولكل الطلاب بان تكون سنة موفقة وناجحة".

" اشعر بأنه ستصبح لدي لدي مسؤولية اكبر وهذا شعور رائع"
اما ريم بيراني طالبة الصف الثاني عشر في مدرسة أورط رونسون ، فقالت :" "شعوري مختلف قليلا هذه السنة بعد العودة إلى مقاعد الدراسة في تاريخ 11.9 حيث أنني معتادة على العودة للمدرسة في تاريخ 1.9 كما ان هذه السنة هي السنة الأخيرة لي في المدرسة حيث اشعر بأنه  ستصبح لدي لدي مسؤولية اكبر وهذا شعور رائع. هدفي لهذه السنة هو ان أقوم بإنهاء صف الثاني عشر مع شهادة بجروت كاملة وان تكون علاماتي عالية ،  وفي النهاية أتمنى لجميع زملائي النجاح في كل ما يفعلونه والاهم هو البقاء متفائلين".

" أثابر واجتهد لكي انجح "
بدورها قالت  الطالبة ايفا حلبي التي تتعلم في مدرسة أورط رونسون في عسفيا: " "إني متفائلة جدا افتتاح العام الدراسي ،  أتيت إلى المدرسة مع أهداف  ، حوافز ورغبة بان أثابر واجتهد لكي انجح  ،  حيث أن أهدافي لهذه السنة هي بأن انهي السنة الدراسية مع معدل بجروت عال وان استمتع بهذه الفترة الرائعة. كما وأتمنى لجميع الطلاب سنة دراسية ناجحة وممتعة".


الطالبة ايفا حلبي


الطالب بشار نصر الدين


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق