اغلاق

حملة للتبرع بالنخاع العظمي لطفلة من رام الله بيافة الناصرة

أقامت جمعية " أصدقاء حتى النخاع" في المركز الجماهيري في يافة الناصرة، حملة التبرع بالنخاع العظمي للطفلة ريتاج ملكي من رام الله والتي تتعالج في مستشفى هداسا،


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وفي حديث لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع ماري طنوس من جمعية " أصدقاء حتى النخاع" ، قالت : " تأسست هذه الجمعية عام 2013 ، وهدفها زيادة الوعي في الوسط العربي لأهمية الانضمام لسجل المتبرعين بالنخاع العظمي  ".
وأضافت : " نحن نعمل تحت رعاية سجل هداسا ، وبالأساس تحت رعاية الدكتورة امال بشارة التي بادرت بكل موضوع التبرع بالنخاع العظمي ، ولسجل النخاع العظمي للعرب في البلاد ، وقد بدأت مشروعها بعام 2008 ".
ومضت طنوس تقول : " نظمنا في المركز الجماهيري في يافة الناصرة حملة تبرع للطفلة ريتاج ملكي من رام الله ، وهذه الطفلة عمرها سنة وتسعة أشهر بحاجة الى زراعة نخاع عظمي ، ولم تجد متبرعا مناسبا من العائلة ، فمن أجل ذلك نبحث عن متبرع اخر ، وهي لم تجد أيضاً متبرعا من السجل لا في سجل هداسا ولا في السجل العالمي ، ونأمل أن نجد متبرعا مناسبا ، وهذه الحملة تخدم كل المرضى الذين بحاجة الى النخاع العظمي".







استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق