اغلاق

كلاليت تعقد لأول مرة مؤتمراً حول موضوع الخرف في لواء الشمال

عقد قسم طب العائلة في كلاليت لواء الشمال، بالتعاون مع طاقم طب الشيخوخة، مؤتمراً بعنوان "الخرف – هناك حلول".

أقيم المؤتمر بهدف زيادة الوعي وإطلاع أطباء العائلة، والمتخصصون والعاملون في المهن الصحية على التحديثات والعلاجات الملائمة للأشخاص الذين يعانون من الخرف بدرجاته المختلفة.
الخرف هو مجموعة من الأمراض التي تصيب الدماغ وتسبب تراجعاً مستمراً وغير قابل للعلاج في مهمات التفكير ووظائف الدماغ. يزداد انتشار الخرف مع التقدم بالسن ويظهر لدى حوالي 10% من الناس خلال حياتهم. وهي إحدى الحالات الأشد والأصعب للعلاج، يمكن أن ينجم الخرف عن مجموعة من الأمراض التي تصيب الدماغ ولا يمكن علاجها، أكثرها انتشاراً هذه الأيام هو مرض الزهايمر الذي ما زلنا لا نعرف الكثير عنه. يسبب الخرف ضرراً مستمراً في قدرات التفكير وعمل الدماغ، والتعلق بالآخرين بشكل كبير.
قال الدكتور نير تسبار، أخصائي أمراض الشيخوخة في اللواء: "قد يمر بعض الوقت قبل أن نتنبه لوجود خطب ما في تصرفات أحد أفراد العائلة، وطبيب العائلة هو المعالج الأول الذي يمكنه تشخيص المرض. هدفنا هو تقديم أدوات للاستعداد والتعامل الملائم والناجع مع مراحل الخرف المختلفة. في السنوات الأخيرة تزداد الحاجة لتوفير حلول لإحتياجات الأشخاص الذين يعانون من الخرف وأفراد عائلاتهم".
تتمثل الأعراض الأولى لمرض الخرف في فقدان الذاكرة، وتراجع القدرة على التفكير وتحديد المكان والوقت، ثم يتبعها فقدان القدرة على القيام بالنشاطات اليومية والتواصل مع البيئة المحيطة، وتغيرات سلوكية مثل التقلبات في المزاج والشخصية.
في المراحل المتقدمة لا يؤثر المرض على الدماغ فحسب بل على الجسد ككل. في هذه المرحلة لا يتمكن المريض من التواصل اللفظي مع الآخرين، وفي مراحل المرض الأخيرة تسوء الحالة حتى فقدان القدرة على القيام بأية مهام والتعلق بالآخرين حتى عند القيام بالنشاطات اليومية.
معرفتنا حول المرض تزداد بشكل متواصل، خصوصاً وأننا ما زلنا بعيدين عن تقديم علاج دوائي ناجع. كما وأن  فهمنا لأهمية سلامة نظام المناعة من أجل الوقاية من المرض تطورت. في المؤتمر الذي عقدناه شددنا على أهمية التغذية، النشاط والصحة الجسدية، وعلى أهمية التواصل والتفاعل الاجتماعي في منع وعلاج والتخفيف من الأعراض" يجمل الدكتور تسبار.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق