اغلاق

منتدى الاتحاد يناقش جهود مجلس التعاون في مكافحة الإرهاب

عقدت أبوظبي للإعلام منتدى الاتحاد الثاني عشر، الذي تنظمه سنوياً صحيفة "الاتحاد"، وذلك تحت عنوان "مجلس التعاون الخليجي.. ومكافحة الإرهاب"، بحضور نخبة من



المحللين السياسيين والإعلاميين والأكاديميين العرب.
سلط المنتدى الضوء على "الظروف التي واكبت تدشين مجلس التعاون لدول الخليج العربي، وكيف شكّلت التطورات الإقليمية أكبر تحدٍ لهذه المنظومة السياسية المتجانسة". كما طرح المنتدى "التجاوزات التي ارتكبها النظام القطري وما ألحقه من أضرار بدول مجلس التعاون، في ظل تحالفه القائم مع إيران من أجل تقويض دعائم المجلس".

"في الوقت المناسب"
وأكد الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام "إن انعقاد المنتدى وموضوع نسخته الثانية عشرة حول منظومة مجلس التعاون والجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب يأتي في الوقت المناسب، ويقدم رؤية استراتيجية تستشرف الرأي العام وتسعى إلى تنويره".
وأشار بن تميم إلى أن "هذا الموضوع يعتبر جزءًا لا يتجزأ من مهمة أبوظبي للإعلام ومنصاتها الإعلامية التابعة لها وعلى رأسها صحيفة الاتحاد، التي تركزت رسالتها الإعلامية خلال الفترة الماضية على طرح الحقائق الخاصة بالنظام القطري وتجاوزاته بموضوعية وشفافية، في وقت يقف مجلس التعاون خلاله أمام اختبار حقيقي في ظل التطورات الإقليمية المتلاحقة وخطر التطرف والإرهاب الذي يربك جهود التنمية التي تطمح إليها دول الخليج".

"الحل لن يخرج عن المظلة الخليجية"
ومن جانبه، قال محمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر في أبوظبي للإعلام، رئيس تحرير صحيفة الاتحاد: "يناقش المنتدى آخر التطورات في ما يخص مجلس التعاون الخليجي والتوترات التي يثيرها النظام القطري، والتي تُشكل تحديًا كبيرًا لمسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية".
وأضاف الحمادي: "نحن الآن أمام أزمة يُصر النظام القطري على تمديدها وإطالة عمرها، والحل لن يخرج عن المظلة الخليجية، لكن شريطة أن يعترف النظام القطري بما ارتكبه من تجاوزات وتدخلات سافرة ضد مصلحة دول الخليج وضد استقرارها وأمن شعوبها".

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق