اغلاق

اتحاد أبناء سخنين يتعادل سلبيا أمام عشرة لاعبي م. نتانيا

ضمن منافسات الجولة التاسعة من دوري الدرجة العليا الاسرائيلي، تعادل فريق اتحاد أبناء سخنين أمام فريق مكابي نتانيا بدون أهداف، وذلك في اللقاء الذي أقيم مساء السبت



على ستاد "توتو" في عكا، ومن الجدير ذكره أن فريق مكابي نتانيا لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 35 بعد طرد حارس نتانيا داني عاموس بالبطاقة الحمراء.
بداية المباراة شهدت استحواذ أكبر من قبل لاعبي اتحاد سخنين، لكنهم لم يستطيعوا تخطير مرمى نتانيا في الشق الهجومي، وذلك رغم وقوفهم بشكل ممتاز في الشق الدفاعي أمام خط المقدمة الخطير لدى مكابي نتانيا.
أول كرة خطيرة في المباراة كانت في الدقيقة 31، وذلك لمصلحة مكابي نتانيا بعد ان استلم اللاعب الممتاز ضياء سبع كرة واستطاع أن يعبر عن مدافع سخنين مارون غنطوس، لكنه أمام المرمى سدد كرة ضعيفة في أحضان الحارس محمود قنديل.
وفي الدقيقة 35 قام الحكم بطرد حارس مرمى مكابي نتانيا داني عاموس، وذلك بعد أن لمس الكرة بيده من خارج منطقة الجزاء، بعد تصديه لكرة من ايهاب غنايم وكانت بطريقها نحو المرمى، لكن عاموس كان خارج منطقة الجزاء واوقف الكرة بيده ليتم طرده بالبطاقة الحمراء المباشرة.
لم يستغل لاعبو الفريق السخنيني النقص العددي لدى مكابي نتانيا، لتمر باقي دقائق الشوط الاول بدون أحداث تذكر ويذهب الطرفان لغرف تبديل الملابس متعادلين سلبيا 0-0.
 
أحداث الشوط الثاني للمباراة
بدأ الفريق السخنيني الشوط الثاني بصورة أفضل، وحاول تخطير مرمى نتانيا بعدو مناسبات، بداية كانت عن طريق اللاعب ايهاب غنايم في الدقيقة 47، لكن تسديدته من بعيد التقطها الحارس البديل الكاسلاسي بنجاح.
وفي الدقيقة 52 حاول فراس مغربي حظه بتسديدة من بعيد، لكن مرة أخرى الحارس الكاسلاسي كان لها بالمرصاد.
أخطر فرص المباراة كانت في الدقيقة 62، وذلك بعدما تلقى فراس مغربي كرة في مرتدة لسخنين، انطلق مغربي مع الكرة ودخل بها منطقة جزاء مكابي نتانيا منفردا بالحارس، لكنه ارسل كرة عرضية بدل أن يسدد نحو المرمى، وكرته ذهبت طويلة على شلومي أزولاي ليضيع هدف مؤكد.
وفي الدقيقة 65 حاول شلومي أزولاي التسديد، وفعلا ذهبت تسديدة لكنها نحو زاوية الحارس الذي أفلت الكرة ولم تجد لاعب سخنيني يكملها. وحاول مغربي بتسديدة في الدقيقة 80 عندما استقبل كرة عرضية لكنه اضاعها من خمس أمتار بعد أن سدد كرة عالية.
وسدد اللاعب تامبي سغاس كرة محكمة جدا نحو مرمى نتانيا في الدقيقة 82، لكن الحارس الكاسلاسي تطاير وصدها ببراعة الى ركنية غير مستغلة.
وفي الدقيقة 91، اتيحت فرصة ممتازة لمكابي نتانيا بعد ان تلاعب ضياء سبع دفاع سخنين في الطرف الايمن، وارسل كرة عرضية خطيرة ابعدا الظهير علي عثمان باللحظة الاخيرة الى ضربة ركنية غير مستغلة.
وقبل صافرة النهاية بثواني معدودة، تحديدا في الدقيقة 92 أنقذ الحارس السخنيني محمود قنديل مرماه من هدف محقق بعد أن انفرد لاعب مكابي نتانيا ربييرو بالمرمة والى جانبه لاعب من نتانيا، لكن خروج شجاع وموفق من قنديل استطاع أن يصد الكرة قبل أن يعبر عنه اللاعب، لينتهي بعدها اللقاء بالتعادل السلبي بدون أهداف.

 

 



لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق