اغلاق

نساء من الناصرة والمنطقة عن السمنة: ابتعدوا عن الأكل السريع

أظهر بحث جديد أجرته " كلاليت لخدمات الصحة " أن واحدا من بين كل أربعة أشخاص من سكان المناطق البعيدة عن المركز ، في البلاد ، يعاني من السمنة الزائدة .


السيدة جانيت بشارة 

ويتضح من البحث ان المدينة التي تحتل المرتبة الاولى من ناحية نسبة الاشخاص الذين يعانون من السمنة هي مدينة الناصرة، حيث تصل النسبة الى 32.4%.
 
" علينا الابتعاد عن الاكل السريع قدر المستطاع "
مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقت عددا من أهالي الناصرة والمنطقة الذين تحدثوا عن السمنة الزائدة وأهمية تناول الأكل الصحي، حيث قالت مدربة الرياضة عرين نصير :" نحن في عصر الحتلنة وسرعة التكنولوجيا وانخراطنا بشبكات التواصل الاجتماعي، ننسى اهمية الحفاظ وممارسة الحركة ونرى الكثير من الأطفال تنمو أجسامهم بشكل سريع ونلاحظ الوزن الزائد على اغلبيتهم، وهذا ان دل فيدل على قلة الوعي وادراك المشكلة التي ستواجههم عند الكبر وجيل المراهقة. من هنا اوجه رسالتي للاهل ان يكونوا حذرين في تناول غذاء صحي والابتعاد عن الاكل السريع قدر المستطاع والمسليات والحلويات ويأخذون موضوع الرياضة على محمل الجد . مهم جدا توعية أطفالنا بنهج صحي رياضي سليم من جيل الطفولة المبكرة، اليوم توجد دورات عديدة ومتنوعة لتقوية العضلات الدقيقة والغليظة وممارسة الرياضة، من هذا الجيل يمنع الوزن الزائد ويحافظ على جسم متين قوي مبني بطريقة سليمة" .
 
" نظام غذائي سليم متزن بعيد عن الحرمان مع ممارسة الرياضة هو الحل الأمثل "
الاستشارية والمدربة في مجال الغذاء الصحي فتحية بشيري قالت :" مع الأسف الشديد غالبية الإحصائيات تشير الى ارتفاع في نسبة السمنة سواء لدى الأطفال او الكبار وذلك بسبب كثرة المغريات من الطعام من الاكل السريع، المسليات، التنوع في الحلويات وقلة الحركة وبالتأكيد النظام الغذائي الفقير بالمغذيات بالفيتامينات والمعادن وبالألياف الغذائية.
فتعريف السمنة الزائدة هو ان الطاقة التي تدخل على الجسم أكثر من الطاقة المصروفة. نصيحتي في هذا المكان أن نعي تماماً ان نظاما غذائيا سليما متزنا بعيدا عن الحرمان مع ممارسة الرياضة هو الحل الأمثل، ويبدأ التغيير من داخل الشخص بقناعة تامة ان جسده هبة من الله عليه ان يحفظه ليتمتع بصحة جيدة، التغيير الذي يحدثه الشخص في حياته من المفروض ان يكون تدريجياً للتخلص من العادات الغذائية غير الجيدة علينا استبدالها بعادات اخرى صحية وخطوة بخطوة سيتحول نظامنا الى اُسلوب حياة صحي كل الوقت" .
واضاف :" أركز واشدد على دور الأهل في انشاء جيل واع مدرك تماماً لما هو الأفضل بالنسبة له، قسموا الوجبات خلال اليوم، ادخلوا اطفالكم الى المطبخ شاركوهم بوصفاتكم الصحية ، لا تجعلوا طعامهم امام التلفاز فهذه الخطوة تجعل الشخص يتناول كمية كبيرة بدون وعي لما تناوله، نوعوا في الحصص الغذائية واشتركوا معهم برحل ومسارات مشي متنوعة الحركة وتوطيد العلاقات الاسرية، فجيل الآيباد أصبح يشكل خطراً . المعادلة الصحيحة تقول يجب أن يكون نظام غذائي صحي قدر الإمكان ، التوازن وعدم الحرمان مبدأ أساسي، والرياضة والحركة عامل مهم وكبير في تغيير الصحة النفسية والجسدية .أتمنى دوام الصحة والعافية للجميع".
 
" علينا تعليم الاطفال ما هو الاكل الصحي وكيف يبتعدون عن الوجبات السريعة "
فيما قالت السيدة جانيت بشارة :" الاكل الصحي هو الطاقة الضرورية لبناء جسم قوي واستخدام الخضار والفواكه بكميات اكبر وتقليل النشويات والاملاح والاكثار من المكسرات بين الوجبات والفواكه المجففة، وتعليم الاطفال ما هو الاكل الصحي وكيف يبتعدون عن الوجبات السريعة، وكيف يختاروا الأكل المغذي ونعطي المجال للأكل السريع مرة بالشهر وباقي الوجبات هي وجبات مفيدة، ويجب الاكثار من شرب الماء والتفكير الايجابي له التأثير الاكبر على الجسم وصحته" .
 
" كما نهتم بجمال مظهرنا الخارجي ونتزين ونتعطر علينا كذلك الاهتمام بجسمنا من الداخل "
اما مدربة الرياضة رلى مرجية فقد قالت لمراسلتنا :" تعتبر السمنة مرض العصر، حيث تتوفر وسائل الراحة في شتى المجالات والجهد الجسماني أصبح أقل، وتغيرت وتيرة نشاط الانسان في عصرنا كما تغيرت مركبات الأطعمة التي نتناولها وأصبحت الاجسام أقل نشاطا وأكثر دهونا . من المعروف كم هي مضرة الدهون المتراكمة في اجسامنا وكم من أمراض العصر سببها السمنة ، السكري والقلب والضغط العالي كلها افات نستطيع التغلب عليها بنظام غذائي متوازن ونشاط رياضي منتظم ، فكما نهتم بجمال مظهرنا الخارجي ونتزين ونتعطر علينا كذلك الاهتمام بجسمنا من الداخل . يجب ان نتذكر دائما اننا نأكل لنعيش ولا نعيش لنأكل! فلنجعل التزان بالأكل عادة والإلتزام بالرياضة كذلك ، فلنرتق نحو مجتمع يحارب السمنة وعواقبها ! فلنتقدم بالادمان على شتى انواع الرياضة ، كل ما يناسبه منها فتنوعت الرياضات وتعددت النوادي ! أدعوكم بهذا للسعي نحو مجتمع واع، صحي ورياضي! عند تناولكم الوجبة القادمة قولوا لا للسمنة".


مدربة الرياضة رلى مرجية


عرين ناصر



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق