اغلاق

النصاصرة يطرح قضايا التعليم بالمجتمع البدوي في الولايات المتحدة

شارك مؤخرا مؤسس ورئيس إدارة مركز تمار الاستاذ ابراهيم النصاصرة في عدة محاضرات ومؤتمرات بالولايات المتحدة. تخلل برنامج الزيارة محاضرات متنوعة


صور من المحاضرات

عُرض من خلالها مستوى التعليم الأكاديمي لدى المجتمع البدوي في النقب، كما وعرض أهداف مركز تمار الذي يسعى لتطوير وتقدم مستوى التعليم الأكاديمي في النقب من خلال اتاحة الفرصة للطلاب من المرحلة الثانوية بالإنضمام لمركز تمار وتلقي التعليم بمستوى خمس وحدات تعليمية في جميع المواضيع العلمية.
تساهم مشاريع مركز تمار في تهيئة الطلاب المشاركين وتحضيرهم بشكل أفضل للانخراط في التعليم الأكاديمي العالي كالطب ومجالات الهايتك والهندسة في البلاد .
ابتدأ المشوار بعدة محاضرات بولاية نيويورك وتلاها أيضا عدة لقاءات ومحاضرات في ولاية ديلوار وعدة لقاءات مثرية في العاصمة واشنطن .
هذا وعقب النصاصرة قائلا: "كانت زيارة ناجحة التقينا من خلالها مع الكثير من المؤسسات التي تعمل بمستوى عالمي ، حيث تعرفنا على تلك المؤسسات عن كثب لنكتسب منهم ومن التجارب التي مروا بها وهذا كان احد أهداف الجولة" .
واضاف :" اعتبر نفسي سفيرا للمجتمع البدوي في كل مجالات عملي وتحديدا من خلال مركز تمار، حيث عرضتُ المشاكل التي تواجه مجتمعا في التربية والتعليم والتحديات التي يمر بها. إقامة مركز تمار، أهدافه وبرامجه من أجل تقليص الفوارق وطباعة التغيير المنشود في مجتمعنا على أرض الواقع" .
وختم بالقول :" هنالك جامعات ومؤسسات أبدوا دعمهم وإستعدادهم للشراكة مع تمار كونه مشروع أُسس من الحقل ونجح بالإشتراك مع مؤسسات عدة في الدولة" .


  
             


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق