اغلاق

طبيبان من حيفا: على مجتمعنا ان يقف قويا أمام مرض السرطان

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الدكتورة سوار مخول خوري العاملة الاجتماعية بمشفى روت- رمبام في حيفا، للاطفال وبقسم امراض السرطان ،
Loading the player...

وحاورها حول مرض السرطان وما الذي يراه المجتمع العربي بهذا المرض ؟ ولماذا يتخوف ويتردد الكثيرون بلفظه او البوح به . وقد اشارت من خلال لقائها ان هنالك الكثيرين من مجتمعنا يقولون الفاظا غريبة عن المرض مثل " ذاك المرض" وغيره ، وتساءلت حول لماذا هذا التعيب ولماذا اصلا نتردد بأن نكون اقوياء على المرض ؟ .

الدكتورة سوار مخول خوري: ادعموا ابنكم المريض وتحدثوا معه
الدكتورة سوار مخول خوري تعتبر من العاملات الاجتماعيات البارزات بمشفى روت – رمبام ، واشارت الى انها شاركت بامسية بمدينة طمرة حول هذا المرض واكدت "ان السرطان لا يساوي موتا ، وهنالك تخوفات كثيرة عندما نسمع الكثيرين يقولون "هذاك المرض" ، بل ويؤمنون ان مريض السرطان اشهر ويودعنا! فما هذا الذي نسمعه ، نحن نتحدث عن مرض مزمن له علاج وفرص علاجه طويلة ونسبة شفاء عالية عند الاطفال مثل السرطان" . واوصلت رسالة الى اهالي الاطفال المرضى "عليكم ان تكونوا مصدر دعم بهذه الفترة ، فمع العائلات التي نتعامل معها بالقسم نجد اطفالاً يعرفون انهم مريضون بالسرطان وللمفاجأة انك تجد ان الطفل قوي دخل واعلن الحرب على المرض وتجد الاهل منهارين جداً ، والى الاهل عليكم ان تكونوا مع ابنكم ، ادعموه معنويا ، المسوه وتحدثوا معه وقولوا له سنعبر هذا المرض ونتغلب عليه" . وقد اشارت خوري الى انها "تعمل برمبام برمبام منذ 17 عاماً "، واكدت انها "تعيش وتتأثر باولئك الاطفال الاقوياء الذين اعلنوا الحرب على المرض ولديهم القدرة بالتعبير عن مشاعرهم ".

د. هيثم زيداني: الارادة والعزيمة والتفاؤل سبيل النجاح بالشفاء
المختص بالامراض الباطنية في مشفى رمبام د. هيثم زيداني اشار الى "ان مرض السرطان هو مرض موجود منذ العصور القديمة، وقد شهد التاريخ قلة بالوعي والتشخيص ، وهنالك تحفظ من الناس من هذا المرض وينبع هذا من الخوف من المرض . وهنا باسرائيل المرض منتشر ونشهد ثورة صناعية ، فمخاطر المرض عالية ونمط الحياة غير السليم أد الى ارتفاع نسبة السرطان باسرائيل ، بالمقابل نجد في الدولة امكانية كبيرة لتشخيص المرض بصورة مبكرة وطرق علاج حديثة ، وحسب المعطيات العالمية هنالك انخفاض بنسبة 25% بالدولة بسبب هذا التقدم ".
وفي النهاية اشار وأكد زيداني الى "ان التفاؤل والارادة والعزيمة هم سبيل النجاح لكل علاج يمكن ان يأخذه مريض بالسرطان".


د. سوار مخول خوري


د. هيثم زيداني

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق