اغلاق

‘بدل الفحص اكتفى الأطبّاء بمشاهدة فيديو‘ - استئناف ضد قرار لجنة التأمين الوطني

"هل يمكن للجنة طبّية تابعة لمؤسّسة التأمين الوطني، ووظيفتها فحص الشخص الذي يطالب باعتراف بإعاقته، أن تكتفي بمشاهدة فيلم فيديو عُرض أمامها، بدلا من إجراء فحص طبّي للشخص؟"


المحامي سامي أبو وردة

محكمة العمل هي التي ستردّ على هذا التساؤل.
المحامي سامي أبو وردة المختص بقضايا التأمين الوطني والأضرار الجسمانية، توجه إلى محكمة العمل في الناصرة، مستأنفا على قرار لجنة طبّية للاستئنافات الحركيّة، التي ردّت دعوى مواطن من الشمال يبلغ 68 من العمر، في أعقاب مشاهدة أعضاء اللجنة لفيلم فيديو عُرض أمامهم.
 وبحسب ما جاء في البيان الصادر عن المحامي ، سامي ابو وردة : " يعاني هذا الرجل من نسبة 40% إعاقة دائمة، وحصل على إعاقة إضافية بنسبة 80% من اللجنة اللوائية لمشكلة أخرى تتعلق بقدرته على الحركة، ولكن بغضون فترة قصيرة، ألغت لجنة الاستئنافات الإعاقة الأخرى معلّلة ذلك بقولها: ( وفقا لفيلم فيديو ظهر فيه الشخص، وهو يعرض صورة غير مقنعة من الإعاقة بالحركة غير المُثبتة طبّيا)" .
ويقول المحامي سامي أبو وردة "اعتمدت اللجنة على فيلم فيديو الذي لا يمكنه أن يشكّل بديلا للفحص الطبّي". ويضيف، أن الصورة التي التقطت للرجل عن بُعد "لا يمكن أن تُظهر بوضوح مدى صعوبة سيره، هل هناك ارتجاف معيّن؟ أم هناك ضعف بثبات خطواته في المشي؟ أيمشي بثقة وبدون تحديد؟ وأسئلة أخرى".     
وجاء في الدعوى أن اللجنة "تخلّت عن الفحص الطبّي، تخلّت عن التعليل، تخلّت عن أي إجراء سليم وألغت تقييد الحركة التي يعاني منها المدّعي ولا يزال يعاني".
وعليه فإن المحامي أبو وردة يطالب من محكمة العمل إعادة البحث إلى اللجنة بـأعضاء آخرين، خاصة أن "هذه اللجنة اتخذت قرارها ولن يُجدي إعادة القضية إليها ثانية".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق