اغلاق

رام الله: الرئيس عباس يرعى الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

تحت رعاية وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، نظمت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية، يوم السبت، حفلها المركزي بذكرى المولد النبوي الشريف،
Loading the player...

 في قاعة أحمد الشقيري بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.
وقال مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية، قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش، إن "أحاديث كثيرة تدور هذه الأيام تستهدف رأس القدس، وإحداها أن الولايات المتحدة الأميركية تريد الاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، وهي توطئة لنقل السفارة الأميركية إليها".
وأضاف الهباش: "إن الموقف الواضح للرئيس وللشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية أن هذا الأمر إن حدث (الموقف الأميركي) سيعني تدميرا شاملا لعملية السلام، ونقولها بشكل واضح إن أي تغيير يحدث على الواقع السياسي لمدينة القدس فإن العالم كله سيدفع ثمن هذا الاستهداف والتغيير".
واحتفاءً بإنجاز الطالبة في كلية الشريعة هديل جبارة بعد فوزها بالمركز الأول في المسابقة الدولية لحفظ القرآن الكريم في دبي، أمر الرئيس محمود عباس بأن تتكفل مؤسسة الرئاسة بكامل تكاليف دراستها الجامعية، وأن تقدم مكرمة حج لها ولوالديها على نفقة الرئاسة.

"القدس ستبقى عربية"
بدوره، قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية يوسف ادعيس "إن القدس ستبقى عربية ونرفض كل مؤامرات التقسيم، ورسالتنا للعالم أجمع سنبقى في خندق المقاومة ندافع عن مقدساتنا الإسلامية والمسيحية". وأضاف ادعيس "إننا اليوم نحتفل بعيد ميلاد نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وبعد أيام سنحتفل بعيد ميلاد سيدنا المسيح عليه السلام، وعلينا جميعا أن نتوحد ونحارب الإرهاب أينما كان فهو طاعون العصر وجريمة ضد الإنسانية".
من جهته، قال المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين "إن نبض الكرامة الوطنية لشعبنا ولقيادتنا هو من أجل القدس والمقدسات، فهي أمانة رسولنا الأعظم محمد صلى الله عليه وسلم، وهي التي من أجلها ضحى الرئيس الشهيد ياسر عرفات بحياته، وهو ذات النهج الذي يسير عليه الرئيس محمود عباس".
وأضاف الشيخ حسين "إن موقفنا الواضح والأخير لن نقبل بأي مساس بمكانة القدس كعاصمة دينية وسياسية وحضارية، وكل المحاولات للعبث بمكانتها لن تفلح أمام إصرار شعبنا وقيادتنا".
وشهد الحفل الذي حضره عدد من القيادات الفلسطينية ورجال دين مسلمين ومسيحيين، أناشيد إسلامية وأدعية احياءً للمناسبة.


تصوير حذيفة سرور واسامة فلاح




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق