اغلاق

اللاعب علي عدوي: قريبًا سأنتقل لفريق هبوعيل شفاعمرو

يعتبر من أفضل اللاعبين الذين مروا على الدوري الفلسطيني. عرف بنجوميته وبمراوغاته التي تربك دفاعات الخصم، لاعب فرض نفسه وأثبت للجميع عن إيقاعه


جانب من اللقاء

الهجومي ومهارته العالية في اللعب. بالرغم من ظروف متعددة التي حالت لعدم إستمراره مع المنتخب الوطني، رغم إمكاناته الجيدة، فهو صاحب تجربة ناجحة في الدوري المحلي.
علي عدوي (25 عامًا) إبن بلدة طرعان لاعب المنتخب الفلسطيني ونادي هلال القدس، يحدثنا في مقابلة صحفية مع الصحفية منى حاج يحيى عن مسيرته الرياضية في مجال كرة القدم.

بالبداية حدثنا عن مسيرتك في مجال كرة القدم؟
بدأت مسيرتي في مكابي حيفا، وبقيت هناك 9 سنوات حتى جيل 18 عامًا، وحدثت بعض المشاكل، وإنضممت إلى هبوعيل تل أبيب وبقيت سنة واحدة معهم، وأيضًا حدثت لي هناك بعض المشاكل، وانضممت بعدها لفريق أبناء اللد ولعبت معهم لسنة ولكن بعدها إضطررت أن أعود الى فريق بلدي (فريق طرعان) وصعدنا درجة، وبعد ذلك تلقيت العديد من العروض ومنها المنتخب الفلسطيني، ولعبت 4 سنوات مع شباب الخضر والسنة إنتقلت للإنضمام مع نادي هلال القدس، وفزنا في لقب الدوري السنة الماضية، والسنة تأهلنا مع المنتخب الفلسطيني كأس آسيا 2019.

ما هو طموحك للمستقبل؟ هل ستكمل في مسيرتك الرياضية؟
إذا الشخص لم يتقدم ولم يصل لأبعد المراحل، يجب أن يفعل شيء، فأنا لا أعلم ماذا سيحدث بالمستقبل، من الممكن أن أتقدم في مسيرتي، وأنا الآن أتعلم رياضة في الجامعة العربية الأمريكية كي تكون معي شهادة، وإذا لم يحالفني الحظ بأن أكمل في مسيرتي بكرة القدم كلاعب، على الأقل أكون مدرب رياضي أو أختص بشيء بمجال الرياضة.

من الداعم الأكبر لك؟ وهل وجهت لك بعض الإنتقادات؟ وكيف تغلبت عليها؟
الداعم الأكبر لي هو أخي الكبير عامر عدوي، كان معي منذ صغري، وكان يرافقني بجميع التدريبات والمباريات التي خضتها، وعدت لفريق طرعان من أجله، لأنه هو من جعلني أتقدم وأوصلني الى ما هو انا عليه اليوم، فأما الآن أنا من أقرر عن نفسي، ولكن حتى اليوم آخذ نصائحه. ودائما نجد إنتقادات سلبية أو إيجابية، ولكن على اللاعب أن يتقبل أي نتيجة. واللاعب قد يكون في نفس المستوى وتأتي عليه فترات صعبة، فيجب عليه أن يتغلب على ذلك ولايجب ان يسمع من غيره. يجب عليه ان يعمل ما هو يفكر به، وان يكون مركّز دائمًا، ولكي يعود لمستواه الطبيعي ويكون أفضل من السابق.

ما الدافع الذي جعلك تنضم للصفوف الفلسطينية؟
عندما تلقيت عرض من المنتخب الوطني، ذهبت لأرى الأوضاع، وكان الشيء مناسب لي من جميع النواحي، واللعب هنا أقوى من ناحية قوة في اللعب.

هل ستستمر في اللعب في صفوف الأندية الفلسطينية أم ستنتقل الى صفوف فرق الداخل؟ وهل تم العرض عليك من قبل فريق هبوعيل شفاعمرو للإنضمام للفريق؟
قد أتتني الكثير من الفرص لكي أعود للإنضمام لفرق الداخل في تلك الفترة. سأعود للعب في الداخل، وسأنضم لفريق هبوعيل شفاعمرو، وأنا أفضل أن انضم للفريق من ناحية جمهور وفريق، لأنهم يحبون كثيرًا أن أنضم إليهم. ويجب على الشخص ان يذهب الى مكان عمله سعيد وان يعطي كل شيء من قلبه، وليس كما ان يكون يكره عمله!! وجمهور شفاعمرو المعني بي، سوف يعطيني معنويات والقدرة أحسن وأحسن.

قد لعبت مع المنتخب الاسرائيلي للشباب! كيف تقبل الجمهور والفرق الفلسطينية الأمر؟
بالتأكيد كل شخص يبحث عن الشيء الذي يراه مناسبًا له، والمنتخب الاسرائيلي مجال التقدم به أسرع من المنتخب الفلسطيني، والفرص متاحة أكثر هناك من الدوري الفلسطيني.لأن الأعين صغيرة عليه لأنه جديد، ولكن المنتخب الاسرائيلي له فترة والناس تتابع دائمًا ما يخصه.

هل كنت متوقعًا ان تصل الى ماهو انت عليه اليوم؟
انا لم اكن متوقع لاصل بما فيه اليوم,ولكن عندما ارى لاعبين كانوا يلعبون معي من الداخل وهم اليوم يلعبون افضل مني(باخذ ع خاطري) فانا من الاشخاص الذين يحزنون بسرعة,وبالنسبة لي انا لم انجز شيئ بعد,لانني كنت متوقع ان اصل لابعد بما هو انا الان فيه.

ما هو الهدف الذي تمنيت لو سجلته في مباراة هلال القدس؟
الهدف الذي كنت أتمنى تسجيله هو في مباراة هلال القدس وأهلي الخليل التي حدثت على استاد الجامعة العربية الأمريكية، لأن أصدقائي وعائلتي كانوا بالمباراة، ولكن لم يحالفني الحظ بتسجيل هدف.

هل تم اختيارك من قبل فرق دولية؟
نعم، في السابق ولكن الآن لا. لأن مستوى لعبي تراجع كثيرًا، ومن الممكن السبب هو أن من الصعب علي أن اذهب الى التدريبات، لأنني اتعلم بالجامعة وبعد التعليم أذهب الى القدس من أجل التدريبات ويكون لدي إرهاق جسدي ونفسي.لأن اللاعب يحتاج الى راحة وليس الكثير من السفر.!

ما الفريق الذي تتمنى أن تنضم اليه محليًا وعالميا؟
لو يعود بي الزمن، لم اخرج من مكابي حيفا. أما عالميًا فهو فريق ريال مدريد.

من هي أكثر شخصية رياضية تأثرت منها للافضل؟
شتيجن، حارس مرمى برشلونة، لأنه واجه العديد من الانتقادات ومع ذلك استمر.

من اللاعب الذي تتخذه قدوة لك؟
لاعب الأرجنتين وفريق مانشستير سيتي الانجليزي سيرجو أغويرو.

برأيك هل كرة القدم لها دعم واهتمام كبير من قبل الشباب؟
آخر فترة نجد الكثير من الدعم من الشباب، ويعطون اللاعب الكثير من الدعم، إن كان في الملعب أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي في كل مكان.

هل تم استدعاؤك للمشاركة مع لاعبي المنتخب الوطني الفلسطيني في مباريات كأس آسيا 2019 التي ستكون في الخارج؟
بالدوري الفلسطيني كل شيء جائز، ولكن فترات أكون بالمنتخب وفترات أخرى لا أكون، لو أتينا على مستوى اللاعب، فأنا استحق أن أشارك، وانا مظلوم في الدوري الفلسطيني لأنني لم اشارك دائمًا.ان شاءالله يتم استدعائي للعب مع الفريق وأقدم كل شيء لدي وأكون على قدر المسؤولية وان يكون الجميع راض عني، والآن يوجد مدرب جديد للمنتخب الوطني.
(حاورته منى حاج يحيى)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق