اغلاق

غضب في سخنين اثر تخريب منصة التصوير في ستاد الدوحة ‘اعتراضا على لونها‘

استيقظت مدينة سخنين صباح اليوم السبت على اعمال تخريب في منصة التصوير الجديدة التي تم بناؤها في الجهة الشرقية من ستاد الدوحة ، حيث قام مجهولون
Loading the player...

 بتشويه منظرها وتلطيخ الطلاء الذي طليت به المنصة ، ويستدل من الكتابات انهم قاموا بفعلتهم اعتراضا على لون المنصة الأصفر .
يذكر ان مازن غنايم ، رئيس بلدية سخنين ، سليمان عثمان ، مهندس بلدية سخنين ، عماد حمزة مدير الاستاد وآخرون ، وصلوا الى المكان صباح اليوم والذين بدورهم شجبوا واستنكروا هذه الاعمال الهمجية والصبيانية.
 وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع عماد حمزة ، مدير ستاد الدوحة ، قال :" بلدية سخنين تعمل منذ 5 اشهر ليل نهار من اجل تسريع اعمال الترميم في ستاد الدوحة ، لنكتشف أن قلة غير مسؤولة قامت صباح اليوم بهذا العمل التخريبي.  نحن نستنكر وندين مثل هذه الاعمال ، وسنطالب الشرطة بالعمل على القبض على الجناة ومعاقبتهم ".
 وتابع يقول :" هنالك شعارات اعتراض على اللون وأخرى ضد إدارة فريق اتحاد أبناء سخنين ، علما بأن المخطط الذي اختار اللون من القدس ، وانا شخصيا تلقيت عدة اتصالات من جمهور فريق اتحاد أبناء سخنين والذين اعترضوا على اللون الأصفر ".

"انتم لستم مشجعين حقيقيين لاتحاد أبناء سخنين"
وفي حديث آخر لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع مازن غنايم ، رئيس بلدية سخنين :" الرياضة محبة وتسامح ، الرياضة اخلاق.  بلدية سخنين استثمرت في ملاعب الدوحة ما يقارب 18 مليون شاقل ، وقبل يومين كان هنالك قرار بزيادة الميزانية بـ 2 مليون شاقل ، لتبلغ التكلفة الاجمالية 20 مليون شاقل ". وتابع :" ان من يقف وراء هذه الاعمال قلة قليلة غير مسؤولة ، وهنا استغل الفرصة لاقول لهم ، انتم لستم مشجعين حقيقيين لاتحاد أبناء سخنين ، مشجع اتحاد أبناء سخنين الحقيقي هو المشجع الراقي والحضاري والذي يساند الفريق في السراء والضراء ، وليس أولائك الذين يحاولون عرقلة مسيرة الفريق ". 
 


مازن غنايم  رئيس بلدية سخنين


عماد حمزة  مدير ستاد الدوحة


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق