اغلاق

المحكمة تمنح عائلة طبراني من عكا والبلدية فرصة للاتفاق

انتهت قبل قليل الجلسة التي عقدت في محكمة الصلح في مدينة عكا ، بشأن بيت عائلة طبراني ، المهدد بالهدم في المدينة . وأفادت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما ،


الشيخ عباس زكور

نقلا
عن الشيخ عباس زكور ، من عكا ، بانه " بعد تدّخل الشيخ زكور والشيخ سامي عاصي ، اللذين اجتمعا الى المستشارة القضائية لبلدية عكا وطاقم مهندسي البلدية ، وتداركاً للوضع الخاص في عكا ، بعد مضي نحو 10 سنوات من أحداث يوم الغفران – عملنا جميعا جاهدين في سبيل التوصل الى حل وسط بين الاطراف ".
ومضى الشيخ زكور قائلا لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" وُضع على طاولة البحث، اقتراح مبدئي بأن تتراجع العائلة قليلا عن موقفها ، كما وتتراجع البلدية هي ايضا بعض الشيء عن موقفها في سبيل التوصل الى حل مُرض للطرفين . الاقتراح كان على النحو التالي : البيت مكون من طابقين ، حيث يُهدم طابق واحد على يد السكان ، بمعنى اقتراح هدم جزئي ، اي هدم 50 % فقط من أصل 100% ، وهذا يعني بأن البلدية ( نزلت عن الشجرة )" .
وقال الشيخ عباس زكور ردا على سؤال :" المحكمة منحت العائلة والبلدية الفرصة للبت بالاقتراح المذكور، الجلوس سوية والاتفاق ، على ان تعود المحكمة للانعقاد في تاريخ 23/1/2018). الى هنا اقوال الشيخ عباس زكور لموقع بانيت وصحيفة بانوراما .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار عكا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق