اغلاق

نتنياهو: ‘لن يهدأ لنا بال حتى نُقدم قتلة الحاخام للمحاكمة‘

أدلى رئيس الوزراء نتنياهو بالتصريحات التالية في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية التي عقدت صباح اليوم في القدس :" تحدثت قبل عدة دقائق مع ياعيل، أرملة الحاخام


صور من الجلسة ، تصوير - AFP

رازيئيل شيفاح، وقلت لها إن الشعب بأسره وجميع الوزراء يعانقونها ويعانقون أطفالها في فترة حزنها وحزنهم، وطلبت منها أن تعانق الأطفال أيضا من أجلنا. قلت لها إن سياستنا تلخص بمسارين: الأول – محاسبة الإرهابيين حيث عملت أمس قواتنا مرة أخرى في محاولة لإلقاء القبض على من تبقى من القتلة والمعاونين الذين ساعدوا في قتل الحاخام شيفاح.
لن يهدأ لنا بال حتى نقدمهم إلى العدالة وسنقدم جميعهم إلى العدالة. والشيء الثاني الذي يرشد سياستنا هو تعزيز الاستيطان. من اعتقد بأنه سيستطيع أن يكسر روحنا ويجعلنا ميؤوسين من خلال قتل مروع لوالد لستة أطفال سكن في مزرعة جلعاد – فهو ارتكب خطا فادحا" .
واضاف نتنياهو :"
ستقوم الحكومة اليوم بتسوية أوضاع مزرعة جلعاد من أجل تمكين السكان من مواصلة حياتهم الطبيعية في هذا المكان. سياستنا حيال القتلة  تقضي بمحاسبتهم  وبتطبيق أحكام القانون بحقهم. وإزاء أولئك الذين يقدسون الموت نحن نقدس الحياة. هذه هي سياسة الحكومة باختصار.
سنستمع اليوم إلى إيجاز يقدمه رئيس هيئة الأركان العامة للجيش. لدي ثقة كاملة فيه وفي الجيش. الجيش الإسرائيلي هو أقوى جيش في الشرق الأوسط وجيد أن هكذا هو الأمر لأننا نواجه تحديات كثيرة، وكما أوضحت للرئيس ترامب وثم للزعماء الأوروبيين وللرئيس بوتين – بتواجدنا هنا نشكل الطرف الرئيسي في الشرق الأوسط الذي يصد تمدد الإسلام المتطرف الذي يقاد من قبل إيران وداعش اللذين يهددان أيضا جميع الأطراف الأخرى في العالم.
لا نتوجه إلى الحرب ولكن سنقوم بكل ما يلزم وأؤكد على ذلك – كل ما يلزم - من أجل الدفاع عن أنفسنا".
( وافانا بالتفاصيل
أوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء نتنياهو للإعلام العربي )


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق