اغلاق

تحويل قضية منجم ‘ برير‘ بالنقب للنقاش في لجنة الداخلية

خلال عرض النائب طلب ابو عرار، القائمة العربية الموحدة- الحركة الاسلامية ، من على منبر الكنيست يوم الأربعاء لاقتراحه تشكيل لجنة تحقيق برلمانية حول

 
النائب طلب ابو عرار

مخاطر منجم برير ، احدث الموضوع ارباكا للحكومة، حيث طالبت الحكومة من النائب طلب ابو عرار تحويل الاقتراح للنقاش للجنة الداخلية، وذلك لفحص المخاطر الناجمة عن انشاء المنجم ، وفق ما جاء في بيان عممه مكتب النائب ابو عرار .
وأضاف البيان : "
 جاءت موافقة النائب ابو عرار على اقتراح الحكومة تحويل الاقتراح من التصويت على تشكيل لجنة تحقيق برلمانية الى نقاش الموضوع مجددا في لجنة الداخلية، بعد التشاور مع نواب القائمة المشتركة في لجنة الداخلية، ووافق النائب على تحويله للنقاش في لجنة الداخلية، منعا لقبر الموضوع حيث علم أن الاقتراح بتشكيل لجنة تحقيق لم يحظ بأغلبية ،وبذلك وافق على تحويل الموضوع للجنة الداخلية ".
وفي خطابه شدد ابو عرار على " المخاطر الجمة الناجمة في إقامة هذا المنجم خاصة من الجانب الصحي والبيئي المباشر على قرى الزعرورة، وكسيفة وعراد، ومناطق مجاورة اخرى عربية ويهودية، كما بين ان العديد من الجهات الحكومية، والجمعيات، والجيش، وغيرها يعارضون اقامة المنجم، بالإضافة الى السكان، وانه يهجر عشرات الاف السكان ".
وتابع البيان : " جاء طلب الحكومة تحويل الاقتراح للنقاش في لجنة الداخلية لفحص المخاطر النابعة من المشروع، وهذا تم التصويت على ذلك حيث وافق 41 عضو كنيست بدون أي معارضة لتحويل الموضوع للنقاش في لجنة الداخلية " .
وفي تعليقه على ذلك أكد النائب طلب ابو عرار أن هذه بداية موفقة لنا في محاولة لوضع الحكومة تحت الضغط والاحراج، وخاصة للمعارضين من الاوساط الحكومية لإقامة منجم برير، أملاً أن ذلك سيساهم بشكل كبير على عرقلة إقامة المنجم على حساب قرية الفرعة.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق