اغلاق

إعدادية بسمة طبعون تعزز العلاقات مع الاهالي

بروح ملؤها الثقة والتعاون، عقد يوم امس اجتماع للأولياء الأمور في إعداديّة بسمة طبعون، حيث تمّت استضافة الأهل، لتداول موضوع الشّراكة، التعّاون والتّواصل بين الأهل


صور وصلتنا من المدرسة

المدرسة، وكذلك التّطرّق لموضوع امتحانات النّجاعة والنّماء، في اللغة العربيّة، الانجليزيّة، الرّياضيات والعلوم.
وجاءنا من المدرسة:"افتتحت الاجتماع مديرة المدرسة المربيّة هيام زبيدات، وأثنت على الدّور الهام والفعّال للأهل ، وأهمية الثّقة والعلاقة الوطيدة بين أولياء الأمور والمدرسة، بما يعود بالنفع على أبنائنا الطلاب.
ثمّ قام المفتش سليمان سلامة بإلقاء محاضرة أكّدَ فيها على الدور الفعّال لعملية التّواصل والشّراكة بين الأهل، الطّالب والمدرسة، كذلك تطرّق لأهمية موضوع الرّياضيات في عصرنا الحالي في خضم التّطوّر التّكنولوجي ومواكبة العصر، وتحسين المهارات الفكريّة، الثّقة بالنّفس والدافعيّة للتّعلّم.
كذلك قام مركز اللغة العربيّة الأستاذ زياد حجيرات، ومركّزة اللغة الانجليزيّة المربيّة رنا أبو ريّا ومركّزة الرّياضيات المربيّة منى زبيدات ومركّز العلوم الأستاذ علي كعبية، بعرض نتائج امتحانات النّجاعة النّماء للسنوات السّابقة، والرّؤيا المدرسيّة، فيما يتعلّق بامتحانات النّجاعة والنّماء الخارجي، لعام 2017-2018، ورفع مستوى التّحصيل العلمي.
وأكّدت المربية سندس شركسي المرافقة للمدرسة في مشروع "مروم"، أنّ المدرسة الإعداديّة بسمة طبعون هي منارة علم وتربية تخدم جميع الطّلاب الوافدين من المناطق القريبة، وعلى مساهمة الأهل في تحسين العملية التّعليميّة وبناء أجيال ناجحة، صالحة، متعلّمة ومثقّفة.
ثمّ تطرّق نائب المديرة الأستاذ مراد سعدي إلى موضوع المناخ التّربوي والاليات التي يتوجّب عملها لتحسين ظروف المناخ والجوّ التّعليمي، والعلاقة الوطيدة بين المناخ التّربوي والتّحصيل.
وأخيرًا قامت المستشارة التّربويّة سماهر حسن حلف بإسداء نصائح وتوصيات للتّعامل مع الأبناء وتوجيههم ومراعاة الحاجات النّفسية والمعنويّة لهم من أجل تحسين صحتهم النّفسيّة، التي تؤهلهم للاندماج بنجاح في مجتمع تكنولوجي، متحضر، متطور ، متسامح ونابذ للعنف".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق