اغلاق

الثانوية الشاملة عتيد المجد بالطيبة تزخر بالتميز باسبوع التراث

شهدت المدرسة الثانوية عتيد - المجد في الطيبة مؤخرا، اسبوعا حافلا بالمحاور الحضارية والتراثية، ضمن اسبوع الثقافة والتراث الذي يهدف الى القاء الضوء على


صور من الفعاليات

معالم هويتنا الحضارية والتاريخية، وذلك من خلال فعاليات شيقة ومثيرة توجت بعمل دؤوب للطواقم المدرسية وبمشاركة طلابية تثلج الصدر، حيث بذل الجميع دون استثناء جهودا لاخراج هذه الفعاليات ضمن بوتقة مؤثرة تجعل كل من شارك فيها يبحر في منابع الحضارة والتراث الفلسطيني الاصيل، ايمانا باهمية الامر للارتقاء والتحليق في سماء مستقبل عصري يتخذ من مرساة التاريخ والحضارة مرجعا ومحفزا تماما كالنبتة التي تستمد عنفوانها من عمق جذورها.
شملت هذه المحاور المحطات التالية :
1) نشاطات تحت عنوان " المسجد الاقصى مسرى النبي ومقر الحضارات" قام بتحضيرها طلاب العاشر 12 بمرافقة المربية آلاء عبد القادر ، وتمثلت هذه النشاطات بندوات وورشات اثراء بما يتعلق بمعالم رئيسية تخص المسجد الاقصى قامت بتمريرها المرشده ولاء ابو عيطة، بالاضافة الى معرض صور مع شروحات يتناول هذه المعالم تم وضعه في باحة المدرسة، كما تم تفعيل كشك لبيع التذكارات التراثية المقدسية في مدخل المدرسة .
2) محطة مجلس الطلاب المدرسي بمرافقة المعلمة اسيل حاج يحي الذي ابدع بفقراته التي شملت رموزا تراثية، فلكلورية وحضارية متنوعة بدءا بمعرض لمعدات وادوات عمل تراثية وضع مدخل المدرسة مرفقا بشرح يوزع على الطلاب, معرض آخر للحلويات والمأكولات الفلسطينية ومعرض ثالث للملبوسات الفلسطينية التقليدية, مرورا بانغام الموسيقى والعزف من قبل فرقة الموسيقى المدرسيه ووصولا الى فقرات الدبكة الشيقة التي اضفت اجواء رائعة في المدرسة.
3) محطات الشرائح المختلفة كشريحة العواشر الذين تميزوا بمرافقة المركزات خلود بلعوم واسماء جبالي وجميع مربيات ومربي الشريحة بتنظيم زوايا صفية تتناول موضوع القرى المهجرة ان كان ذلك عبر ورشات عمل، عرض افلام، واستعرض سير حياتية لشخصيات وشعراء فلسطينيين كالشاعر محمود درويش.
اما شريحة الحادي عشر فتميزت هي الاخرى بمحطة تراثية طيباوية، شارك طلاب الصف مع مربيتهم سهام حاج يحي باعدادها وهي عبارة عن فيلم شيق عن معالم الطيبة تم انتاجه واخراجه بواسطة الطلاب .
اما شريحة الثاني عشر فابدعت هي الاخرى بفقرة الحناء والعرس الفلسطيني التراثي بمشاركة طلاب من مختلف الصفوف ترافقهم المربية سماح شيخ يوسف.
اما مدير المدرسة الاستاذ حسني حاج يحيى فقد ابدى انفعاله وبهجته لنجاح هذا اليوم، وعبر عن رضاه عن التعاون والعمل المشترك بين الطواقم المختلفه خصوصا ما بين الطلاب ومعلميهم.



لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق