اغلاق

غضب كبير بالناصرة اثر اطلاق النار على شركة العفيفي: ‘ تصعيد خطير .. لم نعد ننعم بالأمان‘

في اعقاب حادثة اطلاق النار، على مكاتب شركة العفيفي في مدينة الناصرة، الليلة الماضية، والتي تسببت باضرار مادية،تسود الشارع النصراوي حالة غضب وسخط عارمين،


مصعب دخان مرشح الجبهة لرئاسة بلدية الناصرة

حيث يعبر العديد من السياسيين عن سخطهم وغضبهم جراء ذلك.
وكان مجهولون قد قاموا من بعد منتصف الليلة الماضية، باطلاق وابل من الرصاص صوب مكاتب شركة المواصلات "العفيفي " متسببين باضرار مادية ، حيث فتحت الشرطة تحقيقاً في ملابسات الحادث .

" هذا التصعيد بعد فشل الشرطة  بفرض الأمن والأمان"
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع مرشح الجبهة لرئاسة بلدية الناصرة مصعب دخان قال معقباً  :"أقل ما يقال عن هذا العمل أنه عمل جبان. اطلاق رصاص في ساعات الليل في الشارع الرئيسي الذي كان يعج بالمواطنين والزائرين  هو تصعيد خطير.  يأتي هذا التصعيد بعد فشل الشرطة  بفرض الأمن والأمان في مدينتنا".

" لم تعد مدينتنا تنعم بالأمن والأمان"
وأضاف مصعب دخان لمراسلنا  :" لم تعد مدينتنا تنعم بالأمن والأمان ولم يعد يشعر المواطن بالأمن وبات الأمر لا يطاق.
علينا تكثيف جهودنا وتوحيدها لاستئصال هذا العنف من مجتمعنا عامة والناصرة خاصة! وإلى جانب الضغط على الشرطة لفرض الأمان وجمع كل الأسلحة المرخصة وغير المرخصة، علينا أن نبادر إلى اثراء مناهجنا التربوية والتعليمية والأطر اللامنهجية بفعاليات توعوية تهدف إلى تعزيز الإنتماء إلى المدينة ومؤسساتها. يجب أن نضع النقاط على الحروف لكي نستطيع ايجاد حلول.  فلا يمكن ان نتغاضى عن المشكلة ونستمر بوصف حالة المدينة بصورة وردية والتغني بشعارات الأمن والأمان المفقودة أصلًا في المدينة".

" تحريك مؤسسات العمل المدني والسلطة المحلية من اجل رأب العنف ووضع حد لاستفحاله"
من جانبه قال رجل الاعمال رامي بزيع المرشح لرئاسة بلدية الناصرة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" باتت الناصرة تستفيق كل يوم على حادثة اطلاق نار او تخريب ، للأسف مشهد واقعي وحقيقي ، هذا الامر مستنكر ولا يمكن قبوله. نحن لا نعول على الشرطة وقد تم تجربتها في الكثير من الاحداث التي لم تحرك ساكناً خلالها ، لكن يجب علينا تحريك مؤسسات العمل المدني والسلطة المحلية من اجل رأب العنف ووضع حد لاستفحاله ، فحادثة الامس هي ليست الأولى ولم تكن الأخيرة ، لكن اذا لم نتوقف عند كل حادثة ونعيد النظر سيبدو وكأن ان الوضع عادي واصبح  العنف من ضمن الروتين اليومي لاهالي الناصرة وهنا الكارثة ".

" أطالب بعقد جلسة طارئة تضم أطياف مدينة الناصرة"
وأضاف بزيع لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" لا بد من الوحدة والتكاتف بوجه هذه الظاهرة التي تنهش بالناصرة والمجتمع العربي بأسره ، حيث أطالب بعقد جلسة طارئة تضم أطياف مدينة الناصرة وفتح حوار كبير في هذا الشأن من اجل وضع حد لهذه الظواهر ومنع تكاثرها ونبذ منفذيها من المدينة. يجب أن نعمل سوياً من اجل إعادة الامن والأمان الذي بات مفقوداً ولا يشعر به أي نصراوي ".

" اول علاج لهذه الظاهرة الخبيثة هو توعية المجتمع ونشر اخلاق الدين بين الناس"
كذلك استنكر عضو بلدية الناصرة الحاج سمير سعدي حادثة اطلاق النار قائلاً لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :"
اصبح عندنا الشك بأن ظاهرة العنف لا حل لها لان الشرطة لا تعمل على علاجها بشكل السريع  وهذا ما يقلق المواطنين في الوسط العربي لان العنف في وسطنا العربي أصبح يخيف أكثر فاكثر دون رادع. ان اول علاج لهذه الظاهرة الخبيثة هو توعية المجتمع ونشر اخلاق الدين بين الناس فإذا عملنا على ذلك سنكون بدأنا بالحل الصحيح والسريع لهذه  الظاهرة وعلى كل القيادات بالوسط العربي العمل للضغط على الشرطة لكي تقوم بعملها بالوسط العربي دون تقاعس ".

" المسؤول الاول والمباشر وصاحب الصلاحية التنفيذية لمكافحة العنف والجريمة هما الحكومة والشرطة"
وفي ذات السياق قال عضو بلدية الناصرة شريف زعبي معقباً لمراسلنا :" للاسف مشهد العنف واطلاق النار اصبحنا نراه بشكل يومي في مجتمعنا العربي وفي مدينة الناصرة. هذه الآفة تنتشر وتكبر منذ سنوات وتهدد مجتمعنا وحصانته.
 المسؤول الاول والمباشر وصاحب الصلاحية التنفيذية لمكافحة العنف والجريمة هما الحكومة والشرطة . ولكن للاسف الشرطة لا تتحرك بالشكل المطلوب عندما يتعلق الامر بالمواطنين العرب . واهم نقطة التي تستطيع فقط الشرطة مكافحتها هي امتلاك المواطنين للسلاح الذي اصبح العامل الاول الذي يهدد امن مجتمعنا. لا يعقل صمت الحكومة على كمية الاسلحة الموجودة بين المواطنين وخصوصا ان مصدرها معروف !".


" رد بلدي موحد ومدروس"
كما وقال عضو بلدية الناصرة زعبي لمراسلنا  :" للسلطات المحلية دور ببناء برنامج لمكافحة العنف والضغط على الحكومة . من خلال نشاطي البلدي ضمن كتلة الجبهة طالبت عدة مرات بتفعيل " لجنة مكافحة العنف" التي تشكل من
اعضاء بلدية ومهنيين ومندوب عن الشرطة لوضع الخطط وتنفيذها لمكافحة العنف. على بلدية الناصرة العمل سريعا لتفعيل هذه اللجنة ليكون رد بلدي موحد ومدروس. للمجتمع والاحزاب والجمعيات المدنية دور شعبي مهم في التصدي لظاهرة العنف والجريمة. عندما تكون اجواء رافضة لحمل السلاح في مجتمعنا ، هذا يؤثر بشكل ايجابي على اقناع الناس بسلوك طريق الحوار والاحترام بدل حمل السلاح وتدمير قيم مجتمعنا ".


رجل الاعمال رامي بزيع مرشح الرئاسة لبلدية الناصرة


عضو بلدية الناصرة الحاج سمير سعدي


عضو بلدية الناصرة شريف زعبي

 


مجموعة صور خاصة من مكان اطلاق النار




بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق