اغلاق

قياديون من ام الفحم: ‘لن نسمح للمتطرفين بتدنيس بلدنا‘

تعمّ مدينة ام الفحم حالة من الغضب والترقبّ للتظاهرة الاستفزازية اليمينية المعلن عنها من قبل مجموعة عوتسماه يهوديت، والتي ستكون يوم الثلاثاء المقبل قبالة مسجد


المهندس زكي اغبارية

الفاروق بحي الملساء في ام الفحم.
وتحمّل الحركات السياسية، الشرطة مسؤولية ما سيحدث.

" نهيب بكل القوى والبلدية بالوقوف صفا واحدا لمنع هذه المظاهرة "
حول هذا الموضوع، قال رئيس اللجنة الشعبية بام الفحم المهندس زكي اغبارية :" نحن بصدد التوجه للبلدية لأخذ دورها لمنع هذه المجموعة، التي هدفها اولا ضمن الحملات التحريضية على ام الفحم ، فهي تريد اثارة الفتن واستفزاز الاهالي ووضع ام الفحم بالزاوية ، لذلك نحن نهيب بكل القوى والبلدية بالوقوف صفا واحدا لمنع هذه المظاهرة ومنع دخولهم لمنطقة مسجد الملساء وأم الفحم بشكل عام".

" هذه المجموعات اليمينية المتطرفة امتداد للاحزاب المركبة لهذه الحكومة "
اما سكرتير التجمع في ام الفحم السيد محمود اديب اغبارية، فقد قال :" ان محاولة هذه الفئة العنصرية واليمينيّة المتطرفة الدخول لام الفحم والتظاهر فيها لا يمكن ان يقرأ او يفهم الا كونه استفزازا لنا ولمشاعرنا ، وما كان ليتم دون دعم المؤسسة الاسرائيلية الرسمية وحكومتها اليمينية والتي تتباهى بعنصريتها وفاشيتها وعدائها للعرب. نحن نعرف ان هذه المجموعات اليمينية المتطرفة والتي هي امتداد للاحزاب المركبة لهذه الحكومة والتي تتنافس فيما بينها على عدائها للعرب واستفزازهم بهدف جني ثمار انتخابية في الشارع الاسرائيلي المتطرف اصلا".
وتابع اغبارية حديثه قائلا :" نؤكد على موقفنا الثابت اننا لن نسمح لهذه المجموعة المهووسة بتدنيس بلدنا ، وسنتصدى لهم بوحدة صف فحماوية وسنحمي بلدنا باجسادنا كما فعلنا مع من سبقوه من المأفونين امثال بن جفير ومارزل ومن قبلهم المقبور كهانا" .
وأنهى كلامه قائلا :" اننا في التجمع الوطني الديمقراطي في الوقت الذي نعبر به عن غضبنا وسخطنا من دعم المؤسسة الاسرائيلية لهذه الزيارات الاستفزازية والتي تنظم بحماية الشرطة، نؤكد اننا سنتصدى لهم ولامثالهم من الفاشيين وسنمنعه من تدنيس تراب بلدنا".

" ام الفحم لم ولن تسمح لهؤلاء بتدنيس ترابها "
من جانبه ، قال سكرتير الحزب الشيوعي في ام الفحم مريد فريد :" هذه الزيارة تعبير عن استفحال العنصرية والفاشية في البلاد ، وهذا نموذج مصغّر عن ما يجري في اسرائيل . وام الفحم لم ولن تسمح لهؤلاء بتدنيس ترابها ، ونهيب بالأهالي ان يدافعوا عن كرامة بلدهم وأنفسهم ولذلك من الضروري تحضير (استقبال) لهؤلاء يليق بهم".
واختتم كلامه قائلا: "نحن نحمّل الشرطة تبعية كل ما سيحدث نتيجة هذا الاستفزاز العنصري الحقير وهم يريدون اخافة أهالي ام الفحم، لكن هيهات ، فام الفحم صامدة وستظل صامدة ولن يرعبها احد لا مارزل ولا ليبرمان".


مريد فريد


محمود الاديب

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق