اغلاق

‘لا استطيع التنفُس ..ساعدوني‘: فتى من القدس محبوس بمخزن!

اعتقلت الشرطة رجلا ( في الثلاثينات من عمره ) بشبهة قيامه باحتجاز ابنه القاصر البالغ من العمر 15 عاما وحبسه بمخزن البيت في شرقي القدس ،

 
تصوير الشرطة

وضربه والتسبب باصابته .
وحول ملابسات الحادثة ، قال المتحدث بلسان الشرطة في بيان صحفي " أن الشرطة تلقت ، أمس الاثنين ، اتصالا من الابن القاصر الذي قال انه محتجز بمخزن من قبل والده ، وعلى الفور شرع رجال الشرطة بتهدئة الابن ومحاولة الاستهداء على موقع البيت ، وخلال فترة قصيرة نجح رجال الشرطة بالوصول الى المخزن ، حيث سمعوا صراخ الابن باللغة العربية الذي قال " أنا هنا ... أنا هنا ... ساعدوني ، أنا لا أستطيع التنفس " ، وقد تم على الفور تخليصه من المخزن " .
وتابع المتحدث بلسان الشرطة يقول : " تبين من التحقيق الأولي أن الاب تسبب باصابة ابنه بعدما ضربه ، وسيتم عرضه على المحكمة للنظر بامره " .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق