اغلاق

طهران تحذّر العالم من ترامب: ’لا تتفاوضوا أبدًا مع واشنطن!’

حذّر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف من أن المساعي الأمريكية لتغيير الاتفاق النووي الإيراني تبعث "رسالة خطيرة جدا" للعالم مفادها أن الدول يجب ألا تتفاوض أبدًا

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف،  تصوير gettyimages

مع واشنطن.
وقال ظريف في حديثه للصحفيين في نيويورك، أمس السبت، إن محاولة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل "استرضاء الرئيس دونالد ترامب، ستكون ممارسة عديمة الجدوى".
وأضاف: "الولايات المتحدة لم تفشل فحسب في تنفيذ ما عليها (في الاتفاق)، بل تطلب المزيد".
وأوضح ظريف، الذي يزور نيويورك لحضور اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة، أن: "هذه رسالة خطيرة جدا للشعب الإيراني ولشعوب العالم أيضا، مفادها، أن عليك ألا تتوصل لاتفاق أبدا مع الولايات المتحدة، لأنه في نهاية المطاف مبدأ الولايات المتحدة الرئيسي هو: ما لدي هو ملك لي، وما لديك قابل للتفاوض".
وبحلول 12 أيار، سيقرر الرئيس ترامب ما إذا سيمدد القرار الدوري برفع العقوبات، أم سيعلن انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع طهران ويعيد فرض العقوبات الاقتصادية الأمريكية على إيران، وهو ما سيمثل ضربة قاسية لاتفاق 2015، بين إيران والقوى الست الكبرى.
ومنذ انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة الأمريكية مارس ترامب ضغوطا على الحلفاء الأوروبيين للعمل مع واشنطن على إدخال تعديلات جوهرية على الاتفاق. ومن المقرر أن يجتمع ترامب في واشنطن هذا الأسبوع مع ماكرون وميركل، ومن المنتظر أن يكون موضوع الاتفاق مطروحا في هذا الاجتماع.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق