اغلاق

’الشارقة القرائي للطفل’ يبرز الثراء الثقافي والتراث الغني لدولة الفلبين

شهدت الدورة العاشرة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، التي تنظمها حالياً هيئة الشارقة للكتاب، في مركز إكسبو الشارقة، السبت، تنظيم كرنفال ثقافي لتعريف


جانب من الفعالية

زوار المهرجان بالثراء الكبير الذي تزخر به الثقافة الفلبيني في المجالات الفنية والأدبية والفكرية، والتراثية.
وحفل الكرنفال الذي شهد تفاعلاً كبيراً من الجالية الفلبينية بشكل خاص، وزوار المهرجان بشكل عام، بمجموعة متنوعة من الأنشطة والفعاليات المتنوعة، التي أتاحت للجمهور فرصة التعرف عن قرب على الثقافة والفنون الفلبينية، وشارك في الفعاليات متطوعون، وأدباء ومثقفون، وطلاب فلبينيون مقيمون في دولة الإمارات العربية المتحدة.
وكان زوار المهرجان على موعد مع عروض فنية حية قدمتها فرقة "أو إم بي"، وفقرات للموسيقى الكلاسيكية، وعروض آخرى في الرقص التقليدي، ومسابقات في الرسم التشكيلي، والتمثيل الصامت، إضافة إلى تنظيم معارض فنية عكست الموروث الثقافي والحضاري للشعب الفلبيني.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق