اغلاق

دير الأسد تستضيف النائب أيمن عودة بأمسية سياسية

استضافت دير الأسد بمبادرة لجنة ثقافيات وبرعاية المجلس المحلي النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة في أمسية سياسية حول التحديات السياسية والاجتماعية


جانب من الأمسية

التي تواجه الجماهير العربية في البلاد. وقد تميّزت الامسية بالحضور الشبابي والمشاركين الجُدد بالنشاطات الثقافية والسياسية وحضور كبير من الرجال والنساء.
افتتح الأمسية المحامي بلال صنع الله مرحبًا بالنائب أيمن عودة والحضور مؤكدًا على أن "دير الاسد دائمًا على استعداد لاستضافة مثل هذه الفعاليات الهادفة".
المحامي نصر صنع الله رئيس المجلس المحلي رحب بالحضور و "بالضيف ابن البلد" النائب أيمن عودة وثمن عاليًا "دوره والقائمة المشتركة بمعالجة قضايا جماهيرنا العربية وشعبنا الفلسطيني".

"القوانين العنصرية"
وفي مداخلته، تحدّث النائب عودة عن "الأوضاع السياسية في البلاد في ظل حكومة نتنياهو"، مستعرضًا "القوانين العنصرية والتحريضية ضد الجماهير العربية والتي سنّتها الكنيست في السنتين الأخيرتين"، مؤكدًا على أن "هدف هذه القوانين ضرب العمل السياسي للمواطنين العرب واقصائهم من دائرة التأثير، سياسيًا واجتماعيًا، واستمرار عمليات إخلاء القرى غير المعترف فيها في النقب ومصادرة الأراضي من خلال التنكر لملكيتها القانونية وإغلاقها"، وشدد عودة على "أهمية تكثيف النشاط الشعبي لدعم القائمة المشتركة وزيادة تمثيلها لزيادة التأثير البرلماني والمهني لتحصيل حق الإنسان العربي الفلسطيني في التخطيط والأرض والمسكن والعيش الكريم".

"العمل الوحدوي"
كما تطرق عودة إلى "قضايا الاحتلال وتوسيع المستوطنات"، ومؤكدًا على "أهمية مناهضة الاحتلال ومخاطبة الجمهور الاسرائيلي بأهمية انهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة".
وأكد عودة في مداخلته على "أهمية الحفاظ على العمل الوحدوي في القائمة المشتركة وتعزيز سُبل التعاون، في وجه المخاطر التي تواجهها جماهيرنا".
وفي نهاية اللقاء، كرّم النائب عودة ورئيس المجلس المحلي أشبال دير الأسد الذين عادوا من المشاركة في مسابقة الطائرة بدون طيار والذين حازوا على المرتبة الاولى على مستوى الدولة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق