اغلاق

ضحاياه بالعشرات، الشرطة الأمريكية تعتقل قاتل ولاية الذهب

أفادت السلطات الأمريكية باعتقال رجل في ال72 من عمره عمل سابقًا في سلك الشرطة ويتهم حاليا بتنفيذ 4 عمليات قتل تدخل ضمن قائمة الجرائم، التي ارتكبها "قاتل


صورة نشرها FBI يظهر المشتبه بأنه "قاتل ولاية الذهب"، وصورة لجوزف جيمس دي آنجيلو بعد اعتقاله

ولاية الذهب" في كاليفورنيا.
وأوضح شريف مدينة ساكرامنتو الأمريكية، سكوت جونس، خلال مؤتمر صحفي موسع عقد اليوم الأربعاء في المدينة، أن المعتقل هو جوزيف جيمس دي آنجيلو، الذي تمت إقالته عام 1979 من الشرطة.
وأشار جونس إلى أن المتهم لم يحاول المقاومة خلال عملية إلقاء القبض عليه من قبل الشرطة، التي تابعت تنقلاته على مدار عدة أيام قبل اعتقاله.
ويشتبه دي آنجيلو، الذي تبين أنه على الأرجح المجرم المعروف بلقب "قاتل ولاية الذهب" وأرهب كل كاليفورنيا في السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، بارتكاب 12 جريمة قتل و45 اغتصابا و120 عملية سطو.
لكن الاتهامات، التي تم توجيهها إليها، تشمل حاليا فقط 4 عمليات قتل من أصل 12.
وبينت النائبة العامة لساكرامنتو، آن ماري شوبيرت، خلال المؤتمر الصحفي، أن تحديد هوية المجرم وعمليات المتابعة والاعتقال حصلت خلال 6 أيام فقط، مشيرة إلى أن توجيه باقي الاتهامات لدى آنجيلو يتطلب وقتا إضافيا.
ولفتت إلى أن الشرطة تمكنت تحديد هوية المشتبه به وتأكيد ضلوعه في الجرائم المذكورة بفضل التكنولوجيا الجديدة في مجال DNA".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق