اغلاق

ميدالية ذهبية واخرى فضية ببطولة العالم للكاراتيه لنادي عرعرة

شارك منتخب من نادي ابطال الكاراتيه عرعرة للمدرب مصطفى كبها (4دان)، ببطولة العالم لعام 2018 للكاراتيه شوتوكان، ضمن رابطة الكراتيه التقليدي.


مجموعة صور للمشاركين في البطولة

تكون المنتخب من اللاعبة مريم عقل (1دان)، التي انتزعت الميدالية الذهبية للقتال لاجيال 14 حتى 17 عاما. برغم من صعوبة المنافسات وكثرة الاعداد، تمكنت من التفوق بلا هواده. والجدير ذكره ان مريم بطلة عالم سابقة بميدالية فضية لعام 2015 الي اقيمت بجورجيا.
واللاعب، بطل الدوله ضياء جمال حصل على الميداليه الفضيه للقتال لجيل 11 عام، وكانت الحلبة تعج بامهر المنافسين العالميين وبالتصفيات، كان يفصله عن المركز الاول اقل من ثانيتين.

"مركبات أساسية للنجاح"
واضاف المدرب مصطفى كبها، قائلا: "هذه النتائج هي ثمرة عمل دؤوب على مدار 15 عاما من تأسيس نادي ابطال عرعرة. وها نحن نحقق حلما بدأ من سنين عديدة مضت. نادي عرعرة هو مصنع الابطال العالميين على مستوى العالم. طلابنا خضعوا لبرامج تدريب قاسية ومبرمجه. بلا كلل ولا ملل، نؤمن بما نفعل. بعد هذا الانجاز العالمي لابنائنا احب ان استغل هذا المنبر لانوه لامورعدة، للوصول الى العالمية هنالك عدة مركبات تعمل سويةً:
1. اطار اجتماعي ناجح للاعب، فكل الطلاب العالميين متفوقين بدراستهم
2. دعم الاهل معنويا وماديا للاعب، فبرنامج المنافسات الدولي بحاجه الى نفقة، وهذا ما يقتصر على بعض الاهل. فامثال مريم وضياء هم كثر في قرية الابطال عرعرة. واغلب الاحيان يتوقف برنامج اللاعب لعدم تواجد من يدعم ابناءنا ماديا. من مؤسسات في القرية ورؤوس اموال وهم كثر في بلدنا الطييب.
3. مدرب مهني يتجدد بالمواد والخبره الدولية. فلا يتوجب عليه ان يتوقف ليكون طالبا مثابرا.
4. رغبة اللاعب واصراره الجامح بان ينجح ويتفوق، كون الطريق شائك ولا يصلح لقليلي العزيمة.
ومن هنا اتوجه بالشكر العظيم للمدرب الدولي، رئيس لجنة التحكيم العالمية، استاذي علي طربيه (7دان) على عمله الدؤوب الذي يعود بالفائدة علينا كمدربين وعلى متابعته المهنيو لابنائنا خلال سفرهم. كما اشكر الاهالي الداعمين لمسيرتنا الرياضية".

 




















































لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق