اغلاق

أطفال ’الشارقة القرائي’ يصممون نماذجهم الآلية ويتحكمون بها عن بعد

تناولت ورشة "جيل ثالث" التي أُقيمت مساء أمس الأول ضمن فعاليات النسخة العاشرة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، أبرز أساليب البرمجة المتخصصة بالتحكم


جانب من الورشة

بالروبوتات.
وأشرف على الورشة المدرب المتخصص في علم الروبوتات طارق زعتر، الذي أوضح للأطفال من خلال تدريب نظري الفرق بين الروبوتيكس والروبوتات، إذ أن العديد من الأفراد وفقاً لزعتر لا يفرقون بين علم الروبوتات، والروبوتات ذاتها.
وقدمت الورشة للمشاركين الصغار فرصة تصميم نماذج آلية وبرامج للتحكم فيها عن بعد، حيث تمكن الأطفال من ابتكار برامجهم الخاصة من خلال تعديل تسلسل التعليمات الموجودة على البرامج الأصلية، بهدف تنفيذ سلوكيات روبوتات الجيل الثالث.
واستعرضت الورشة أمام الأطفال المشاركين أسماء الأجزاء المكونة للروبوتات إلى جانب أهمية ووظيفة كل جزء، حيث يتكون الروبوت من الحساسات، والكاميرات التي تعتبر بمثابة العيون، وأجهزة الاستشعارات التي تمثل العقل، وغيرها من الأجزاء التي تعتبر بمثابة العضلات.
وخلال فيديو مرئي اطلع  الصغار على أبرز البرامج المعروفة للتحكم بالروبوتات، حيث أتاحت الورشة لهم فرصة ابتكار برامجهم وتحريك الروبوتات من خلالها، عبر لعبة المتاهة التي وفرتها الورشة بهدف تحفيز الأطفال والترفيه عنهم في الوقت ذاته.






استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق