اغلاق

وسام تكريمي لمركزة الشبيبة بشرى هنو من جولس

من المنتظر ان يُنظم يوم الاثنين الموافق 7.5.2018 في مركز " رابين " في مدينة تل أبيب احتفال لمرشدي ومرشدات العام لمنظمات الشبيبة بالتعاون مع وزارة التعليم ،

 
بشرى هنو

ومجلس منظمات الأولاد والشبيبة في اسرائيل .
خلال الحفل سيتم توزيع أوسمة تكريم لمركزين ومركزات بارزين في منظمات شبيبة الذين بادروا وعملوا بتميز ، وشكلوا نموذجا يحتذى به لأبناء الشبيبة للتميز والعطاء للغير مع الحفاظ على المبادئ .
من بين هؤلاء المركزين الشابة بشرى هنو البالغة من العمر 32 عاما وهي مركزة شبيبة في برنامج الشبيبة في منظمة " مركز معسيه " في جولس .
ويقول القائمون على تقديم الوسام " أن المجتمع الدرزي يمر بتغيرات هامة مع الحفاظ على الهوية الدرزية والطابع المحافظ للطائفة " .

" النساء يمتلكن القوة على التغيير "
وتم اختيار بشرى هنو " مرشدة العام من قبل منظمة  " مركز معسيه " وذلك بفضل نشاطها الذي يشكل نموذجا يقتدى به من قبل الاخرين ، حيث انها ترافق وتساعد وتنفذ نشاطات تساهم في احداث تغيير لدى أبناء الشبيبة ، وتساهم بمنح أبناء الشبيبة المنضمين للمركز شعورا بالثقة ومعرفة وانكشافا على ما يحيط بهم من أحداث ، وتشارك بتقديم دورات وجولات في أحضان الطبيعة ومنها في منطقة الجولان " .
وتقول بشرى هنو أنها " تحصل على دعم كبير من عائلتها وبشكل خاص من والدها الذي يؤمن بقدراتها الكبيرة ، ويدعمها باختياراتها " ، علما انها كانت ناشطة في حركة الشبيبة العاملة والمتعلمة .
ومن احدى الفعاليات التي شاركت بتنفيذها هنو كانت رحلة في احضان الطبيعة لمدة 7 أيام ، شارك بها طلاب وطالبات ، وقد نالت بشرى هنو ثقة أهالي الطالبات المشاركات  .
وتقول بشرى هنو : " اريد أن أرى مجتمعا درزيا منفتحا وليبراليا ، مع قيادة نسوية ، ونساء يعملن في الهاي تك وخارج البلاد يقمن " امبراطوريات هاي تك " على مستوى عالمي ".
وتابعت هنو تقول : " أنا أؤمن أن النساء يمتلكن القوة على التغيير في المجتمع مع الحفاظ على المبادئ القيم والمسؤولية ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق