اغلاق

اتفاقية عمل تاريخية لعمال شركة ’إيجد’ لرفع الأجور

وقّع رئيس الهستدروت آفي نيسانكورن، صباح يوم الاثنين، ورئيس نقابة العاملين في المواصلات آفي ادري ورئيس شركة "إيجد" آفي فريدمان ورئيس نقابة العمال العامة

جانب من توقيع الاتفاقية-صورة من الهستدروت

يعقوف واحنيش على اتفاقية عمل جماعية "تاريخية وغير مسبوقة ستحسن بشكل كبير رواتب آلاف العاملين في شركة "إيجد" حيث ستضعهم هذه الاتفاقية على رأس قائمة العاملين اصحاب الرواتب العالية حيث سيتقاضون بموجبها أجر أولي 43.5 شيكل لساعة العمل الواحدة". وفق ما جاء في بيان صادر عن الهستدروت.
اضاف البيان:" وقد حضر حفل توقيع الاتفاقية التاريخية شركاء اضافيين ساهموا في التوصل اليها من بينهم مسؤول ملف المواصلات العامة في نقابة العاملين في سلك المواصلات دورون عيزرا ونائب مدير قسم الأجور في شركة "إيجد" جلعاد ريكلين وسكرتير اللجنة موشه سالمي ورؤساء اللجان اللوائية. وكانت الهستدروت قد رافقت مسيرة التفاوض التي جرت بين الأطراف للتوصل الى هذه الاتفاقية ممثلة بالمحامي إلعاد موراج من الوحدة الفضائية التابعة لقسم التنظيم المهني في الهستدروت. كما مثل العاملين في شركة "إيجد" المحامي طال كرت بينما مثلت ادارة الشركة بواسطة المحامية أورنا شار من مكتب المحاماة فاينبرغ".

علاوات ومستحقات
وبحسب البيان:" تتضمن الاتفاقية الجديدة أيضًا بشرى حقيقية للعمال الذين بدأوا عملهم في شركة "إيجد" قبل أكثر من ستة أعوام حيث سيحصلون بموجب هذه الاتفاقية على علاوة بنسبة 1% لكل سنة. اما العمال الجدد أصحاب الأقدمية لمدة تقل عن  6 سنوات في الشركة فانهم سيتقاضون مبلغ 43.5 شيكل مقابل ساعة العمل الواحدة وبعد ان يستكملون فترة الأقدمية المطلوبة في العمل فسيستحقون لتلقي العلاوات مقابل عدد سنوات الأقدمية التي عملوا خلالها في الشركة. ولتجسيد الأمر فان الأجر الأساسي الذي سيتقاضاه سائق في شركة "إيجد" صاحب أقدمية في العمل مدة 37 عامًا سيستحق أجر يصل الى 10,994 شيكل شهريًا أي 60.4 شيكل للساعة.
كما ستدفع بحسب هذه الاتفاقية كافة المستحقات التي تم الاتفاق على دفعها بشكل تراجعي لكافة السائقين من شهر يناير كانون الثاني من عام 2017 حيث وبموجب ذلك سيتلقى العمال استحقاقات ضخمة تعادل عشرات آلاف الشواقل.
اضافة الى ذلك فقد تم الاتفاق على تخصيص مئات من رتب العمل المتقدمة لعمال الادارة والعاملين في مرافق الشركة كما تم الاتفاق على ترتيب موضوع الأقساط التي ستدفع للسائقين وعلى تقليص الفجوات في الأجور ما بين مجموعة (أ) من العمال ومجموعة (ب). كما تم الاتفاق على كمية العمال الذين بإمكانهم الحصول على التقاعد خلال فترة سريان الاتفاقية حيث سيحصلون على شروط تقاعدية جيدة جدا  وتم الاتفاق ايضا على تنظيم آلية الاستئناف على قيمة الغرامة التي تفرض على السائقين والتي سيتم اقرارها نهائيا فقط على يد محكم".

"تحسين شروط العمل"
وقال رئيس الهستدروت آفي نيسانكورن خلال التوقيع على هذه الاتفاقية مباركًا إياها :"إن الاتفاقية التي وقعت بين الهستدروت والعاملين في "إيجد" والادارة تكمن في طياتها بشرى تاريخية ليس فقط لسائقي الشركة فحسب بل لكافة السائقين العاملين في سلك المواصلات العامة كله. فانه وناهيك عن تقليص الفجوات بين العمال في "إيجد" وتحسن الرواتب وضمان مستقبل عملهم، فان هذه الاتفاقية تشق الطريق الى تحسين شروط العمل في شركات أخرى في هذا المجال. ان الهستدروت ستواصل العمل من أجل تعزيز مكانة العاملين في سلك المواصلات العامة ولتحسين خدمات المواصلات كافة  لما فيه مصلحة كافة المواطنين في اسرائيل".
رئيس نقابة عمال المواصلات آفي إدري أشار: "الهستدروت تثبت مجددًا انه من خلال خطوات عادلة يمكن إعادة الاحترام والفخر لسائقي المواصلات العامة. أبارك للعمال إبرام الاتفاقية الجديدة والتي في أعقابها ستقوم شركات أخرى برفع أجور سائقي الحافلات لديها ايضا".
أما رئيس لجنة عمال شركة "ايجد" يعكوف واحنيش قال: "في هذا اليوم نجحنا بتحقيق إنجاز لم يسبق له مثيل لعمال شركة "ايجد"، اتفاقية تحسن من مكانتهم وشروط الأجور وبالتالي تؤدي لتقليص الفجوات في المجتمع. أشكر رئيس الهستدروت آفي نيسانكورن والسيد آفي إدري ودورون عزرا من نقابة عمال المواصلات على جهودهم لإتمام الاتفاقية والتي ترفع بحوالي 37% من أجور عمال "إيجد" منذ عام 2016".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق