اغلاق

’الدولة الإسلامية’ تعلن مسؤوليتها عن هجوم انتحاري في ليبيا

قالت وكالة أعماق للأنباء يوم الأربعاء إن تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن تفجيرين انتحاريين استهدفا مكاتب المفوضية العليا للانتخابات الليبية في طرابلس.


موقع تفجير انتحاري بمكاتب المفوضية العليا للانتخابات الليبية في طرابلس يوم الأربعاء. صورة لرويترز.

وقتل ما لا يقل عن 12 شخصًا عندما اقتحم مهاجمون المبنى وأضرموا فيه النار.
وقال التنظيم في بيان "انطلق الانغماسيان أبو أيوب وأبو توفيق...نحو مقر المفوضية العليا للانتخابات الشركية الليبية في طرابلس حيث اشتبكا مع عناصر حمايتها قبل أن ييسر الله لهما الدخول إليها". ولم يقدم التنظيم دليلا على مزاعمه.
كما أعلن تنظيم الدولة الإسلامية يوم الأربعاء مسؤوليته عن هجوم بالأسلحة قرب مدينة الطارمية العراقية.
وكان مصدر أمني قال لرويترز إن ثمانية من المدنيين العزل قتلوا يوم الثلاثاء في الهجوم بالمدينة التي تقع على بعد 25 كيلومترا شمالي بغداد.
وجاء في بيان للتنظيم المتشدد أن 22 شخصًا قتلوا في الهجوم كما وصف البيان القتلى بأنهم جميعا من "عناصر الحشد العشائري" في إشارة إلى قوات الحشد الشعبي التي تدعمها الحكومة العراقية.
وقال التنظيم في بيانه "دارت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة وأسفرت عن هلاك 22 مرتدا... وإصابة عشرة آخرين".
وأعلن العراق في ديسمبر كانون الأول النصر على الدولة الإسلامية التي سيطرت على ما يقرب من ثلث مساحة البلاد عام 2014 لكن التنظيم ما زال ينفذ هجمات وتفجيرات في بغداد وأرجاء مختلفة من العراق.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق