اغلاق

فريدة جابر–برانسي بمؤتمر الصحافة بالقدس :‘نحاول الاقتراب من هموم المواطنين بحاراتهم وأماكن سكناهم‘

شاركت المحررة الرئيسية لمجموعة بانوراما (موقع بانيت ، صحيفة بانوراما وقناة هلا) ، فريدة جابر – برانسي ، في مؤتمر " الصحافة المحلية " الذي أُقيم في فندق

 
 فريدة جابر - برانسي في يسار الصورة الى جانب عدد من المشاركين في الحلقة الحوارية بالمؤتمر  -تصوير: مكتب الصحافة الحكومي

" كراون بلازا " ، في مدينة القدس، نهاية الاسبوع المنصرم.
وكانت الصحافيّة جابر – برانسي ، قد تلّقت دعوة من قبل مكتب الصحافة الحكومي " لَعامْ " ، للمشاركة في أعمال المؤتمر الذي بحث على مدار يومين متتاليين ، في شؤون وأحوال الصحافة المحلية ، وطرح على طاولة البحث عددا من الاسئلة ، من بينها : هل تُعدّ وسائل الإعلام المحلية مصدراً للمعلومات الموثوقة أو منصة لتعزيز المصالح المحلية؟ وهل انتهى عهد الأخبار المحلية في عصر الإعلام الجديد؟ ، بالاضافة لتخصيص حلقة حوارية تحت عنوان :" الأزمات الإستراتيجية أثناء الانتخابات - حول العلاقات بين الناطق بلسان ، الصحفي ورئيس السلطة المحلية ".
وشارك في أعمال المؤتمر فيمن شارك ، الصحافيّون : داني كوشمارو ( شركة الاخبار ) ، ألموج بوكير ( أخبار القناة العاشرة ) ، رينا متسليّح ( شركة الاخبار) ، شالوم يروشالمي (صحيفة كول هعير ومعاريف سابقا ) ، روبي هامرشلاغ ( كان ) ، شالوم أورن مدير عام (راديو القدس) وغيرهم من الصحافيين البارزين.

الصحافية فريدة جابر – برانسي :" حاولت الاقتراب من هموم المواطنين في حاراتهم وأماكن سكناهم .."
وفي سياق مداخلتها ، أكدت الصحافيّة فريدة جابر – برانسي ، على خصوصية الصحافية المحلية وأهميتها ، ودورها في معالجة شؤون محلية ، مستعرضة جوانب من بدايات عملها في صحيفة بانوراما. ولفتت الى أهمية بقاء الصحافة المحلية واستمرارية التغطية للاحداث والقضايا المحلية التي تهم الجمهور ، بدقّة وحيادية ، لتكون مرآة عاكسة بصورة واضحة لما يدور في المجتمع المحلي.
وقالت جابر – برانسي انها في نطاق عملها المهني على مدار سنوات ، ركزّت على تغطية قضايا ذات طابع محلي تماما ، من بينها قضايا تخص أبناء الشبيبة والشباب والمرأة العربية وغيرها ، وحاولت الاقتراب من هموم المواطنين في حاراتهم وأماكن سكناهم ، وساقت امثلة على مسمع الحضور ، حول تغطية الفرق الرياضية الصغيرة في شتى البلدات العربية ، وأنشطة المدارس والنساء العربيات وغيرها الكثير..

" التحول الكبير الى الأدوات التقنية وتفتت سوق الإعلانات اثر بشكل كبير على الصحافة الورقية تحديدا "
وأشارت جابر – برانسي ردّا على سؤال بانه " ليس سرّا بان الصحافة المحلية تواجه تحدّيات كبيرة ، اذ سحبت الأدوات التكنولوجية الحديثة والتطبيقات المختلفة ، بساط المتابعة والاهتمام الذي كانت تحظى به في الماضي ، غير ان ذلك لا يعني بالضرورة بأن الجمهور بشكل عام أهمل هذه الصحافة ، لا سيما تلك التي واصلت تغطية الاحداث التي تهم القراء ، بمهنية وجودة عالية ".
وأكدت جابر – برانسي على ان التحول الكبير الى الأدوات التقنية وتفتت سوق الإعلانات اثر بشكل كبير على الصحف الورقية تحديدا.
جدير بالذكر ان الصحافية رينا متسليّح هي من أدارت الحلقة الحوارية التي شاركت بها جابر – برانسي.
هذا وما ان ختمت فريدة جابر – برانسي حديثها بالرّد على سؤال لمراسل يُمثّل وسيلة اعلام محلية عبرية في القدس - توّجه اليها عدد من الصحافيين والمراسلين الذين يعملون في وسائل اعلام عبرية محلية مختلفة ، لتبادل الحديث حول المجموعة الاعلامية التي تُمثّلها ، لما حظيت به المداخلة من اهتمام. كما تلقّت جابر – برانسي ، ردود فعل أثنت على اداء مؤسسة بانوراما بكافة أذرعها ، موقع بانيت وقناة هلا وصحيفة بانوراما ، مع العلم أن مجموعة بانوراما تعتبر القوّة الضاربة صحفيا في الوسط العربي ، وهذه معلومة أكدّها الصحافيون اليهود كما سبق ان اكدها جمهور كبير في الوسط العربي.

استطلاع رأي لمكتب الصحافة الحكومي : " معظم الصحفيين يعتقدون بأن هناك مكانًا للصحافة المحلية في عصر الاعلام الجديد "
هذا وكان مكتب الصحافة الحكومي ، قد أجرى قبل انعقاد المؤتمر حول وسائل الإعلام المحلية ، استطلاعا للرأي ، في أوساط الصحافيين ، حول مكانة الاعلام المحلي في عصر الاعلام الجديد ، واتضح بأن معظم الصحفيين يعتقدون بأن هناك مكانًا للصحافة المحلية في عصر الإعلام الجديد ، فوفقًا لنتائج الاستطلاع ، يعتقد حوالي 80٪ أن هناك حاجة لنشاط إعلامي محلي في عصر الإعلام الجديد ، غير ان ثلث الصحفيين يعتقدون أن الصحافة المحلية ستختفي من الخريطة الإعلامية الإسرائيلية بعد نحو عقد من الزمان.
وردا على سؤال حول ما إذا كانت الصحافة المحلية تستخدم كأداة لتعزيز المصالح الشخصية لرؤساء السلطات المحلية في البلاد ، أجاب 80٪ من المستطلعين بالإيجاب .






جانب من الحضور في المؤتمر



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق