اغلاق

أين بلغت درجة الحرارة 50 مئوية في الشهر الأخير؟

سُجلت أعلى درجة للحرارة في فصل الربيع، أواخر شهر أبريل الماضي ، في دولة باكستان، وبذلك تجسد هذه الظاهرة الطبيعية سابقة خطيرة في تاريخ البشر.


تصوير دودو غرينشفين

وتعرضت باكستان لموجة حرّ غير مسبوقة ، ومرافقة لدرجات حرارة تجاوزت 50 مئوية ، لتشكّل الظاهرة أشد ربيع حرارة في تاريخ الأرض ، علما أن المعدل الطبيعي ، بوجه عام ، في فصل الربيع لا يتجاوز 29 درجة مئوية ، حسب تقديرات مركز الأرصاد الجوية في باكستان.
ورافق الموجة الساخنة موت بعض سكان المناطق المتأثرة بالحرارة ، كما أن الحياة اليومية شُلت بالكامل في العديد من مدن البلاد ، حيث يعاني أكثر من 40 ألف شخص في باكستان من ضربات الحر في كل عام، والرقم في تزايد مستمر.
وحسب دراسة سابقة لمنظمة الصحة العالمية، فإن باكستان هي إحدى أكثر 10 دول تأثرا بعواقب التغير المناخي.
يذكر أن آخر تسجيل لدرجة حرارة مماثلة، كان في فصل الربيع، في المكسيك من عام 2001. لكن الفرق أنها سجلت في الصحراء المكسيكية.

ماذا عن الاجواء الحارة والتقلبات المناخية في بلادنا ؟
من جانبه ، قال أستاذ الجغرافيا طارق بصول من الرينة ، في اطار حديث ادلى به لقناة الوسط العربي – قنا هلا، ردا على سؤال حول تقلبات الطقس والتغيّرات المفاجئة التي شهدها الطقس في بلادنا – قال : " نحن لا زلنا نعيش في فصل الربيع ، وبهذا الموسم عموما درجات الحرارة ترتقع تارة وتنخفض تارة اخرى ، وهذا امر طبيعي حدا. وعلينا ان نتذكر بان من مميزات هذا الطقس هو التقلبات التي نشهدها ، وهي بطبيعة الحال ليست غريبة البتة عن هذا الفصل تحديدا".





استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق