اغلاق

انطلاقة ’الشارقة الرمضانية’ لكرة قدم الصالات تبشّر بمواجهات كبيرة

بحضور جماهيري كبير، وعروض فنية خطفت الأبصار، انطلقت مساء يوم (الجمعة) منافسات بطولة الشارقة الرمضانية لكرة قدم الصالات، التي تنظمها قناة الشارقة


جانب من افتتاح البطولة

الرياضية للعام الثالث على التوالي تحت رعاية الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد، نائب حاكم الشارقة، بمشاركة 16 فريقاً ضمن فئة الكبار، وأربعة فرق ناشئين تحت سن 14 عاماً يخوضون لأول مرة منافسات خاصة، يستضيفها نادي الشارقة الرياضي المغطاة حتى الأول من يوليو القادم.
وشهدت الانطلاقة حضور كلّ من الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخ صقر بن محمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة الرياضي، والدكتور خالد عمر المدفع، رئيس مدينة الشارقة للإعلام (شمس)، وخالد عيسى المدفع، الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ومحمد حسن خلف، مدير عام مؤسسة الشارقة للإعلام، وعامر الغيثي، مدير الفعاليات في قناة الشارقة الرياضية، وعدد من الشخصيات الرياضية، وممثلي المؤسسات الحكومية في الإمارة. 

سلطان بن أحمد القاسمي: البطولة باتت منصة تستقطب خيرة اللاعبين الموهوبين على مستوى الدولة
وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام:" تلخص بطولة الشارقة الرمضانية لكرة قدم الصالات سعي مؤسسة الشارقة للإعلام نحو ترجمة رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، التي تدعونا إلى إتاحة الفرص أمام المواهب الشابة لتقدم ابداعاتها على أرض الواقع بما يخدم الواقع الرياضي الذي تعيشه الإمارة، ومن هذا المنطلق جاء تنظيم هذه البطولة التي استطاعت أن تكون منصة تستقطب خيرة اللاعبين الموهوبين على مستوى الدولة للتنافس الشريف في أجواء جماهيرية".
وتابع الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي:" ينسجم تنظيم البطولة مع استراتيجية المؤسسة في الترويج لإمارة الشارقة كوجهة رياضية حاضنة ومثالية لأكبر وأهم بطولات كرة قدم الصالات على مستوى الدولة، وهذا ما يعكس دورنا الاعلامي الشريك في نقل صورة مشرقة عن إمارة الشارقة، وتقديم محتوى تفاعلي مع الجماهير من أرض الواقع إلى المشاهدين للعالم بأسره".

"مشاهد كروية تبشر بمستقبل كبير"
ومن جانبه قال راشد العوبد، مدير قناة الشارقة الرياضية:" وضعتنا البطولة ومنذ انطلاقتها أمام مشاهد كروية تبشر بمستقبل كبير يمتلكه كلّ اللاعبون الذين خاضوها وأسهموا في تصدير صورة تليق بواقع الرياضة في إمارة الشارقة ودولة الامارات، وهذا أمر نفخر به كوننا جزء من هذا المشهد الرياضي الكروي الذي يتزيّن بقدوم شهر رمضان المبارك كلّ عام، حيث سعينا من خلاله للاستفادة من مقومات الشهر الكريم في تنظيم أحداث تستقطب الشباب الموهوب في مجال كرة قدم الصالات وإتاحة الفرصة لها لخوض منافسة شريفة على نيل اللقب".
وتابع": شهدنا هذا المساء انطلاق منافسات الدورة الثالثة من البطولة التي استطاعت وخلال سنواتها أن توجه أنظار الشباب الموهوب في مجال كرة قدم الصالات إلى المشاركة واثبات جدارتهم في الفوز بمنافساتها وتقديم أفضل ما لديهم وهذا ما يسهم في تعزيز ورفد الملاعب المحلية بنخبة من الأسماء الواعدة، حيث لمسنا في أولى أيامها حضوراً جماهيرياً كثيفاً يعبّر عن الوفاء لهذه الرياضة وهذا ما يؤكد على أن الأيام القادمة تحفل بالكثير من المنافسات والمؤازرة من الجماهير من مختلف الأعمار والشرائح المجتمعية".

روح تنافسية عالية
واستهلت افتتاحية البطولة بمنافسات فرق الناشئين التي تقام لأول مرّة هذا العام، حيث خاض كلّ من فريقي ريتش تارغيت، وناشئة واسط منافسات اللقاء الأول الذي انتهى لصالح فريق ريتش تارغيت بواقع ستة اهداف مقابل هدفين، فيما جمع اللقاء الثاني فريقا البيان، وليدر سبورت في افتتاحية منافسات الكبار التي انتهت لمصلحة ليدر سبورت بواقع أربعة أهداف مقابل ثلاثة، في لوحات كروية بدأتها البطولة بما يبشر بمواجهات من العيار الثقيل.
ومع انطلاقة صافرة اللقاء الأول، أعلن فريق ريتش تارغيت عن جدارته في الذهاب بعيداً بالمنافسات، حيث افتتح الشوط الأول لمصلحته عن طريق اللاعب خالد العبيدلي، الذي أحرز هدفاً في شباك الحارس نواف المطروشي من خلال لعبة جماعية لافتة ترجمها بحرفية عالية في الدقيقة الثالثة من عمر الشوط، ولم يلبث ناشئة واسط حتى عادل النتيجة عن طريق لاعبه راشد درويش في الدقيقة الخامسة من عمر اللقاء الأول.
وتوالت الهجمات على مرمى كلا الفريقين دون أي خطورة تذكر حتى الدقيقة التاسعة ليأتي اللاعب خالد العبيدلي نفسه ويسجل الهدف الشخصي الثاني له ولفريقه خلال الدقيقة التاسعة في توليفة تمريرات استطاع أن يحدد مسارها إلى هدف في الشباك، وتستمر المواجهة حتى الدقيقة (11) ليتفوق اللاعب العبيدلي على مرمى الخصم بإضافته للهدف الثالث له، ليعمّق بعدها زميله اللاعب سيف الحمادي من جراحات الناشئة بتسجيله للهدف الرابع لينتهي الشوط دون تغيير يذكر.
وفي مستهل الشوط الثاني استمرت الهجمات على مرمى الناشئة، ليرفع اللاعب على عبد القادر من حصيلة الأهداف بتسجيله للهدف الخامس في الدقيقة السادسة من عمر الشوط الثاني، ليقلص بعدها اللاعب محمد احمد في الدقيقة السابعة الفارق مسجلاً الهدف الثاني لفريقه الناشئة، ليعود بعدها اللاعب خالد العبيدلي في الدقيقة العاشرة ويرفع رصيده الشخصي من الأهداف إلى أربع والسادس لفريقه لينتهي اللقاء بفوز عريض لصالح ريتش تارغيت على ناشئة واسط بستة أهداف مقابل هدفين.

مواجهات الكِبار
وافتتح فريقا ليدر سبورت، ونظيره البيان غمار منافسات الكِبار في لقاء يعد ببطولة من العيار الثقيل، حيث عبّر البيان ومنذ اللحظة الأولى للقاء على جدارته بالفوز من خلال هجمات متلاحقة على مرمى الخصم دون أي تأثير، لكن الكلمة كانت للاعب المغربي سفيان المسرار في الدقيقة السادسة من عمر الشوط الأولى حيث أحرز لفريقه ليدر سبورت هدف السبق، ليأتي بعده اللاعب أحمد السويدي ويعيد السيطرة لفريقه البيان بهدف التعادل في الدقيقة (13).
وفي الدقيقة (14) عزز اللاعب الاسباني المحترف في صفوف نادي البيان من رصيد الفريق بإضافته للهدف الثاني بتسديدة صاروخية وجدت طريقها إلى زاوية مرمى الحارس علي عبد الرحمن علي، لتشهد بعده دقائق الشوط الأول الأخيرة إثارة كبيرة من كلا الفريقين حتى استطاع اللاعب المغربي بلال بقالي من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة (15) ليخيّم التعادل النظيف على وتيرة الشوط الافتتاحي.
ومع انطلاق الشوط الثاني ازدادت وتيرة المواجهة بين كلا الفريقين لكن مع بقاء النتيجة على حالها حتى الدقيقة (11) ليقول اللاعب المغربي سفيان المسرار كلمته ويسجل الهدف الشخصي الثاني له والثالث لفريقه بعد أن استفاد من خطأ قاتل من حارس البيان مايد المعيني، لتتوالى الهجمات بمدّ وجزر حتى الدقيقة الأخيرة ليأتي اللاعب المغربي بلال بقالي ويقول كلمته في تسجيل الهدف الرابع، لكن البيان كان له رأي آخر حيث استطاع المحترف الاسباني ليمان ليكور من أن يقلّص الفارق في الدقيقة الأخيرة محرزاً الهدف الثالث لفريقه.

توزيع جوائز عينية على الجمهور
وتخلل افتتاح البطولة توزيع جوائز عينية قيمة على الجمهور الذي اكتظت به مدرجات الصالة التي شهدت تفاعلاً كبيراً مع الفرق المتنافسة، حيث أعلنت اللجنة عن تقديمها لباقة من الجوائز طيلة أيام المنافسات والتي تشتمل على هواتف ذكية وتذاكر سفر ومبالغ نقدية.
ويشهد يوم الاثنين منافسات يخوضها كلّ من فرق المجموعة الأولى والثانية التي يتنافس فيها فريقي لاماجيكا الذي يقابل الفرسان، وبدوره يواجه حامل اللقب فريق الامبراطور نظيره (إس دي آي) الوافد الجديد، فيما يلاقي البيان فريق سبورت فور أول، وفريق ليناسي يخوض منافسة مع فريق ليدر سبورت.
يذكر أن اللجنة المنظمة للبطولة رصدت جوائز مالية للفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى وصلت قيمتها إلى نصف مليون درهم، حيث سيحصل الفائز بالمركز الأول على جائزة قيمتها 200 ألف درهم، فيما سينال المركز الثاني جائزة قيمتها 100 ألف درهم، و50 ألفاً للمركز الثالث، أما فما يخص منافسات الناشئين خصصت اللجنة جائزة مالية قيمتها 50 الفاً للمركز الأول، و30 ألفاً للمركز الثاني، إلى جانب جوائز خاصة لهداف البطولة، وأفضل لاعب وحارس، كما سيتمتع الجمهور المواكب للحدث بجوائز قيمة سيتم توزيعها من خلال مسابقات تفاعلية تقام طيلة أيام المنافسات.













استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق