اغلاق

ناشيونال جيوغرافيك العربية: البلاستيك الخطر القادم من البحر

تُطل مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية على قرائها في عدد حزيران يونيو 2018، بملف مثير عن البلاستيك ونفاياته القاتلة؛ فيما تقرع أجراس خطر انقراض طائر الببغاء،


تحقيق حول طائر "الببغاء"

وتكشف أسرار مستعمرة "روانوك" المفقودة.

البلاستيك القاتل 
يتصدر المجلةَ ملف عن البلاستيك، الذي اخترع قبل 150 سنة فقط، وسرعان ما صارت مشتقاته العجيبة تتداخل في كثير من تفاصيل حياتنا على الأرض وتساعد طائراتنا على التحليق. لكننا بعد كل هذه السنوات نجد أنفسنا اليوم غارقين في نفاياته، التي ينتهي مطاف 8 ملايين طن منها في المحيطات كل عام، متسببة في نفوق ملايين الحيوانات. أما حبيباتها المتحللة في الطبيعة فباتت تشكل خطراً داهماً على صحة البشر.

الببغاء ..وخطر الانقراض
وتتناول المجلة في تحقيقها الثاني الببغاء؛ الطيور الأنيسة التي تغني وترقص وتقلدنا وتسلب قلوبنا، وتمتلك ذكاء طفل في الثالثة والتي منها ما يعيش ثمانين عاماً. لكن شهرتها المدوية وضعت جل أنواعها البالغة 350 على حافة الانقراض.

المستعمرة المفقودة
وتَختم "ناشيونال جيوغرافيك العربية" عددَها بتحقيق عن مستعمرة "روانوك" المفقودة. ففي ربيع عام 1587 أنشأ البريطانيون أولى مستعمراتهم في أميركا الشمالية فوق جزيرة "روانوك" التي استضافت أكثر من 100 مستوطن بين رجال ونساء. لكن اندلاع الحرب مع إسبانيا قطع خطوط إمداد المستعمرة مع الجزر البريطانية لعقدين من الزمن. وعندما عاد البريطانيون لاستطلاع مصير مواطنيهم.. كانت المفاجأة.

الأبواب الثابتة
كما يضم عدد هذا الشهر مجموعة متنوعة من المواد والأبواب الثابتة التي تؤكد مكانة "ناشيونال جيوغرافيك" بوصفها نافذة جديدة للناطقين بلغة الضاد، تطلعهم على العالم بلغتهم الخاصة، وتكشف لهم ما تتميز به منطقتهم من كنوز جغرافية.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق