اغلاق

سماء القدس تتلألأ بالزينة الرمضانية المُلونة والفوانيس

القدس- يشهد باب العامود احد الأبواب الرئيسيّة المؤدية الى البلدة القديمة من القدس وصولا الى المسجد الاقصى حركة نشطة خلال ايام الشهر الفضيل ،
Loading the player...

 خاص بعد ان قام الاهالي بتزيين شوارع وأزقة المدينة بالفوانيس، وأحبال الزينة الرمضانية المضيئة، فضلا عن تعليق لافتات الترحيب بالوافدين إلى المسجد الأقصى وغيرها من لافتات إرشاد المصلين.
 وكعادتها في كل رمضان تنتفض القدس ، لتؤكد من جديد في الشهر الفضيل، هويتها العربية الإسلامية، ولتثبت مدى تمسك الفلسطينيين بمدينتهم ومسجدهم الأقصى، الذي يكتسي حلة من الفخار في هذا الشهر وهو يحتضن الآلاف من أحبابه.
واستعدت أسواق القدس العتيقة: باب خان الزيت، العطارين، اللحامين، الدباغة، باب السلسلة، القطانين، الواد، النصارى، بطريقتها الخاصة لهذا الشهر الفضيل.
وفي الوقت الذي تقفل فيه معظم المطاعم والمقاهي أبوابها، كتقليد للحفاظ على حرمة الشهر الفضيل، يؤثر قسم من أصحاب هذه المطاعم على فتح ركن خاص لبيع القطايف والحمص والفلافل والكعك المقدسي بالسمسم وشراب السوس والخروب واللوز وغيرها.
وامتلأت الحوانيت بالعصائر، الأجبان، المخللات والحلويات، فضلا عن "البرازق" والكعك المقدسي بالسمسم، وغيرها من المواد المحببة التي تشتهر بها أسواق القدس في شهر رمضان الكريم.


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 



















.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق