اغلاق

تواصل مباريات بطولة الشارقة الرياضية الرمضانية

شهدت مواجهات الدور ربع النهائي لبطولة الشارقة الرياضية الرمضانية لكرة قدم الصالات، منافسات حاسمة، أسفرت عن فوز الإمبراطور حامل اللقب على نظيره


خلال المباراة بين الامبراطور وليدر سبورت

ليدر سبورت بنتيجة (1-6)، فيما أقصى فريق شرطة الشارقة غريمه كواترو بنتيجة (5-2)، في أولى لقاءات الأربعة الكبار ضمن منافسات بطولة الشارقة الرياضية الرمضانية، التي تنظمها قناة الشارقة الرياضية، للعام الثالث على التوالي تحت رعاية  الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد، نائب حاكم الشارقة، ويستضيفها نادي الشارقة الرياضي المغطاة حتى الأول من يوليو القادم.


الامبراطور يحافظ على لقبه ويصعد لنصف النهائي
وفي مستهل لقاءات الدور المؤهل للمباراة قبل النهائية، ضرب الامبراطور حامل اللقب سيطرة مطلقة على مجريات اللقاء، حيث توالت الهجمات على مرمى ليدر سبورت لتسفر الدقيقة الخامسة عن تسجيل الهدف الأول لمصلحة الامبراطور عن طريق اللاعب أحمد جشك بعد توليفة كروية عكست مستويات متقدمة للفريق لينتهي الشوط على هذا النتيجة، ومع بداية العُمر الثاني للقاء واصل الامبراطور سيطرته حتى الدقيقة السابعة ليوقّع لاعبه خافيير سالاس على ثاني الأهداف مشعلاً به اللقاء.
ومع توالي الهجمات وزيادة الضغط على مرمى حارس ليدر سبورت حميد شامبيه شهدت الدقيقة الرابعة من الشوط الثاني تسجيل ثالث الأهداف عن طريق اللاعب ماركو بيرج، ليعمّق زميله وائل خميس من جراحات الليدر مضيفاً الهدف الرابع ويصعّدّ من لهجة اللقاء، ومع الدقيقة العاشرة سجل اللاعب علي النقبي أول أهداف الليدر، لكن عبد الله جشك كان له رأي آخر في آخر ثواني المباراة ليطلق رصاصة الرحمة على الليدر محرزاً خامس وسادس الأهداف ناقلاً فريقه إلى نصف النهائي بثقة.

أحمد جشك: البطولة محطة جذب أصحاب المواهب.. ونعِد باللقب
وفي تعليقه على تأهل فريقه إلى المباراة نصف النهائية، قال اللاعب أحمد جشك، صاحب الثلاثية هذا المساء، أن بطولة الشارقة الرمضانية تمهد الطريق نحو الكشف عن المواهب، مشيراً إلى أن الحدث بات محطة جذب منتظرة من قبل اللاعبين أصحاب الموهبة على صعيد كرة قدم الصالات، أما بخصوص تأهل فريقه إلى نصف النهائي والفوز بالمباراة، أكد جشك على أن روح الفريق والتعاون المشترك أثمر عن كسب اللقاء والانتقال إلى المرحلة المقبلة، واعداً جماهير الامبراطور بالمحافظة على اللقب للعام الثاني على التوالي.

الشرطة بثبات نحو نصف النهائي
وشهدت ثاني لقاءات الأمسية التي جمعت كل من شرطة الشارقة المرشح للفوز باللقب، وكواترو الذي وصل بثقة كثاني المجموعة الثالثة إلى الدور ربع النهائي، حيث تصاعدت وتيرة الهجمات على مرمى كواترو لتسفر هجمة واعدة شنها خط هجوم الشرطة عن تسجيل أول أهداف اللقاء في الدقيقة الرابعة وقّع عليه اللاعب البرازيلي رودريغو كسافير، ومع استمرار الضغط وتوالي الهجمات على مرمى الشرطة أسفرت ركلة حرّة عن تسجيل هدف التعادل لمصلحة كواترو وقعّ عليه اللاعب عبد الصمد محمد بعد تسديدة صاروخية لينتهي الشوط بالتعادل بنتيجة هدف لمثله.
ومع مطلع الشوط الثاني وفي الدقيقة الأولى استطاع اللاعب عبد الرحمن طلال أن يصل إلى شباك الحارس معاذ سعيد محرزاً الهدف الثاني للشرطة، ومع استبسال دفاعات كواترو وتألق حارسه سعيد استطاع اللاعب محمد عبيد أن يرسل كرة صاروخية دكّت شباك كواترو مسجلاً بها الهدف الثالث، لتتصاعد وتيرة المباراة وتثمر هجمة عن احراز الهدف الثاني لفريق كواترو عن طريق اللاعب سهيل أحمد، ليصعّب بعدها كاسفير من مهمة كواترو رافعاً رصيد الأهداف إلى أربعة مقابل هدفين، لينهي نفس اللاعب اللقاء بإضافة الهدف الخامس لشرطة الشارقة ويصعد بفريقه إلى نصف نهائي البطولة.

نجوم الرياضة المحلية يشيدون بمستوى البطولة ودور ربع النهائي
واستضافت البطولة في أمسيتها كلّ من طارق أحمد، نجم خط وسط نادي النصر، واللاعب خميس إسماعيل، لاعب خط وسط نادي شباب الأهلي دبي، الذين اشادوا بالمستويات الفنية والتنظيمية الكبيرة للبطولة، مثمنين الجهود اللافتة التي تقدمها قناة الشارقة الرياضية في تنظيمها لهذا الحدث الموسمي.
وقال النجم طارق أحمد: "تشهد بطولة الشارقة الرياضية الرمضانية لكرة قدم الصالات تحديات ومنافسات كبيرة وجدية تخوضها جميع الفرق المشاركة هذا العام، ما يلفت الأنظار إلى المستوى الفني الذي تشهده الدورة في عامها الثالث، كما أن الجهود التي تقدمها قناة الشارقة الرياضية أسهمت في جذب شريحة كبيرة من المواهب الكروية على صعيد هذه اللعبة واتاحت الفرصة لشباب واعد لتقديم مستويات وطاقات مشرفة تبشّر بمستقبل واعد لهذه اللعبة ذات الجماهيرية الكبير".
من جانبه قال اللاعب خميس إسماعيل:" تحظى البطولة بمستوى تنظيمي وجماهيري راقي يدل على الجهود الكبيرة التي تبذلها قناة الشارقة الرياضية، كما أنها أسهمت في فتح المجال أمام اللاعبين الموهوبين ومن مختلف الأندية والفرق المحلية الراغبة في البحث عن موطئ قدم لها في المنافسات والأحداث الرياضية الكبيرة، ومما لا شك فيه أن هذه الدورة أطلقت العنان للشباب الموهوب لإبراز قدراتهم على أرضية صالة تحتضن يومياً كوكبة من الجماهير الوفية، ما ينقل مشهداً كروياً لافتاً يعكس الواقع الرياضي في إمارة الشارقة ودولة الإمارات".




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق