اغلاق

رئيس الوزراء نننياهو يلقي كلمة بحلول العيد الوطني الروسي

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من اوفير جندلمان الناطق بلسان رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للاعلام العربي جاء فيه :

" حضر رئيس الوزراء نتنياهو مساء أمس حفل استقبال أقامه السفير الروسي لدى إسرائيل السيد أناتوالي فيكتوروف في ساحة سيرغي بأورشليم بمناسبة حلول العيد الوطني الروسي ".
وقال رئيس الوزراء نتنياهو في كلمته: "يسرنا أن نكون هنا لسببين: أولا, هذا هو العيد الوطني الروسي ويتم الاحتفال به في أورشليم وأقدر أنه ستكون هناك أعياد كثيرة مثل هذا العيد سيتم الاحتفال بها في أورشليم. أكن احتراما كبيرا لروسيا ولمساهمتها في الحضارة الإنسانية ولشجاعة مواطنيها.  مساهمة الحضارة الروسية في الحضارة الإنسانية هي مساهمة عظيمة, خاصة من وجهة نظر الشعب اليهودي. لن ننسى تضحيات الشعب الروسي والجيش الأحمر في الانتصار على ألمانيا النازية. نعلم أن هذه كانت لحظة فارقة في التاريخ ونؤمن أنه يجب تخليدها كما فعلنا من خلال النصب التذكاري الكبير الذي أقمناه في مدينة نتانيا. نعلم أيضا أن 400 ألف يهودي, ربما أكثر, حاربوا في صفوف الجيش الأحمر.
لهذا السبب قررنا هذا العام جعل "يوم النصر" الروسي عيدا وطنيا في إسرائيل. تأثرت كثيرا حين أتيح لي الشرف الكبير لأحضر العرض العسكري الكبير الذي أقيم في الساحة الحمراء بموسكو لتخليد هذا الانتصار المدهش. عندما سمعت عزف نشيدنا الوطني "هاتكفاه" في الساحة الحمراء تأثرت كثيرا كما تأثر يهود كثيرون للغاية في كل أنحاء العالم وفي إسرائيل".

" نحن موحدون في اصرارنا على مكافحة الإرهاب "
واضاف نتنياهو : " هذا يعكس الصداقة الكبيرة التي تبلورت بين روسيا وإسرائيل ونعتبرها نتيجة تاريخ مشترك ولكنها تعتمد أيضا على مصالح مشتركة.
نحن موحدون في إصرارنا على مكافحة الإرهاب. نحن موحدون في طموحنا لتحقيق مستقبل أفضل لشعبينا. نحن نتعاون على أصعدة كثيرة جدا.
هناك صلة وطيدة بين شعبينا. أكثر من مليون مواطن يتحدثون اللغة الروسية يعيشون في إسرائيل ويشكلون جسرا بشريا بيننا. مساهمتهم عظيمة في الحكومة وفي جميع مجالات الحياة. حضور اليهود المتحدثين بالروسية في إسرائيل الذين هاجروا من الاتحاد السوفياتي سابقا غيّر إسرائيل بشكل عميق وساهم في ضمان مستقبلنا.
أود أيضا أن أشكر الرئيس بوتين على كل ما يقوم به من أجل مكافحة معاداة السامية. هذا هو تعبير هام جدا عن معاملة الشعب الروسي الخاصة إزاء الشعب اليهودي ومعاملة الشعب اليهودي إزاء روسيا. أعلم أننا سنحتفل سنوات عديدة بالتعاون بين إسرائيل وروسيا في موسكو وأيضا في العام المقبل في أورشليم".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق