اغلاق

سرايا كشاف مجلس القيصوم بالنقب في رحلة ختامية للعام الدراسي

اختتاما للفعاليات الكشفية على مدار العام الدراسي، وباجواء من المحبة والتعاون، شاركت أربع مدارس التابعة لمجلس القيصوم الإقليمي، وهي مدرسة السلام في قرية



الأطرش،  السنابل في ابو كف، ومدسة تل عراد ومدرسة الفرعة (ب)، في مخيم ترفيهي تعليمي في منطقة الجولان، تحت إشراف مرشد الكشاف المربي سليمان ابو عرار. 
وقد أمضى الطلاب أياما وليال مميزة تكللت بفعاليات ونشاطات كشفية هادفة في احضان الطبيعة، بهدف زرع وترسيخ القيم الكشفية التي تتمحور في الشعار المعروف "كن مستعدا".

ماء وخضرة وسهول ووديان
وقد انطلق الطلاب مفعمين بالحيوية والنشاط في يومهم الاول نحو الجليل الاخضر، فكانت اول محطة لهم قرية "لوبية" المهجرة، ومن بعدها مسار المجرسة الرائع بمائه العذب، ومنه الى مطل جسر بنات يعقوب .
هذا واتجه الطلاب في يومهم الثاني نحو القرى الدرزية حيث المطل الساحر على الحدود السورية، ومنه الى محمية الحولة واكمال المشوار بمغامرات حافلة في نهر الاردن، من خلال  التجذيف في القوارب المائية، واختتام المسار بركوب السفينة في بحيرة طبريا، حيث التمتع بالمناظر الخلابة والأجواء الساحرة.
اما اليوم الأخير، فكان بنقطتين غاية في الروعة والجمال، وهما المطل على الحدود اللبنانية من مستوطنة المطلة، ومسار البانياس، حيث تتميز هذه المناطق بتضاريس غريبة جميلة وطبيعة خلابة.
وقد أعرب الطلاب عن استمتاعهم واستفادتهم بقضاء اجمل الأوقات، والتعرف على مناطق جديدة وطلاب جدد جمعتهم الوحدة الكشفية والهدف السامي بتعميق انتمائهم الى وطنهم. فعادوا أدراجهم الى الديار سالمين غانمين حاملين أجمل الذكريات.

شكر وتقدير
جدير بالذكر أن مرشد الكشاف سلمان أبو عرار قد تسلّم هذه الوظيفة للسنة الأولى، ولكنه بذل جهودا كبيرة في تقوية الحركة الكشفية في النقب، وتقوية أواصر التعاون والتكتّل بين مختلف السرايا في لواء الجنوب.
وفي هذا المضمار أعرب أبو عرار عن سعادته بنجاح هذا النشاط قائلاً: "إن انتساب المدارس الى الحركة الكشفية له دور فعال في صقل شخصية طلابنا وتنمية روحهم القيادية وتعزيز انتمائهم الى مجتمعهم وبلدهم، ومن مقامي هذا أقدّم كلمة شكر وعرفان لمديري المدارس المشاركة في المخيم، والمرشدين: محمد وتد من مدرسة السلام، جهاد حمودة من مدرسة تل عراد، هادي مناصرة من مدرسة السنابل ووليد ابو حامد من مدرسة الفرعه على مشاركتهم الفعالة وتحمّلهم المسؤولية التامة وكذلك طلابهم أشبال السرايا الكشفية . كما وأنتهز الفرصة لتقديم خالص الشكر والامتنان إلى مجلس القيصوم الإقليمي، متمثلاً برئيسه السيد جبر أبو كف ومدير قسم الرياضة السيد هاني الهواشلة، والسيد فهد ابو النجا من قسم الشبيبه على دعمهم وتمويلهم لهذه الرحلة وحرصهم على إقامة شتى المشاريع التي من تُعنى بشؤون أولادنا وشبيبتنا. كما ولا انسى الأهالي الأعزاء الذين رافقونا ومنهم الذين كانوا على تواصل تام معنا خلال الرحلة



 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق