اغلاق

غضب في أم الفحم بشأن الخط 47، والبلدية تعقّب

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بان وزارة المواصلات وشركة "كافيم"، قد اقرتا اغلاق خط 47 للمواصلات والذي ينطلق من منطقة الشاغور بمدينة ام الفحم باتجاه


صورة لاحدى مركبات الشركة

شارعي 6 و 9 وذلك "بسبب قلة عدد الراكبين" حسب ادعائهما،  مما تسبب بحالة من الغضب بصفوف المواطنين الفحماويين الذين رفضوا هذا القرار وشعروا بالاهانة على حد قولهم لانه "في بالبلدات اليهودية لا يتم اغلاق اي خط مهما كان سبب".

بلدية ام الفحم تعقّب
بدورها، عقبت بلدية ام الفحم على الموضوع بالقول :" البلدية ليس لها القرار أن تلغي خط. وزارة المواصلات مع شركة كفيم هي التي قررت ذلك. وبلدية أم الفحم في تواصل واتصال معهما بهذا الشأن. الشركة تقول إن عدد المسافرين في هذا الخط قليل جداً جدا. لا يتجاوز عدد أصابع اليد في كل يوم. والشركة تدعي ايضا أنها تخسر كثيرا نتيجة هذا الوضع. البلدية اقترحت بدائل وحلول واقتراحات أخرى مثل تغيير مسار هذا الخط لأن المسار يمر من شارع ستة وشارع تسعة. وهذه الشوارع ليس لاهل أم الفحم اية مصلحة بها ولا يوجد من ينزل في المحطات التي على هذين الشارعين. البلدية اقترحت ايضا ان يبقى الخط مع تقليل عدد السفرات الخارجة من منطقة الشاغور. والتركيز على ساعات الصباح وساعات بعد العصر وهي ساعات خروج وعودة العمال. أيضا هناك اقتراح اخر بزيادة عدد سفرات خط 6 المتجه من منطقة عين المغارة إلى المحطة المركزية مقابل مبنى البلدية وزيادة عدد سفرات باصات 45 و 46 اللذين يتجهان ايضا باتجاه الخضيرة وبنيامينا. هناك جلسة بين البلدية مع المسؤولين في الوزارة عن هذا الموضوع في نهاية شهر تموز لطرح افكار بديلة واقتراحات لإيجاد حل. البلدية تعمل ما في وسعها لتوسيع خدمات المواصلات العامة داخل كافة أحياء أم الفحم. وخطوط خارجية أخرى باتجاه القرى والمدن خارج أم الفحم".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق