اغلاق

لقاء مع امهات حول ‘التربية الجنسية لدى الاطفال ‘ في طمرة

" ليس هنالك ما يأتي عبثا... ونسبة الحضور ان دلت على شيء فأنما تدل نجاح المشروع ووعيكن لأهميته"... هكذا رحبت سمية أبو الهيجاء مديرة رياض الأطفال في


 تصوير المرشدة يسرى مريسات


طمرة بأمهات مشروع " هاتجار " في ورشته الأخيرة ، التي كانت عن أهمية التربية الجنسية لدى الأطفال.
ولربما هذا الموضوع يزاح قصدا أو بغير قصد... نتهرب من الأسئلة والاجوبة وهذا ما تناولته رباب حجازي باللقاء الأخير وهي عاملة اجتماعية معالجة .
حجازي تطرقت الى كل ما يدور برأس الأمهات محاولة أيصال النقاط ببعضها وشددت على أهمية الصدق مع الأطفال بهذا الموضوع ولكن بجرعات تتوافق مع أعمارهم.
طارق عواد مدير المركز الجماهيري في طمرة كان احد ضيوف الورشة والذي استعار مقولة سيدنا علي بن ابي طالب رضي الله عنه " لا تربوا أولادكم كما رباكم أباؤكم.. فأنهم خلقوا لزمان غير زمانكم".
اما شهاب ياسين مدير قسم الشبيبة في المركز الجماهيري أعرب عن تفاجئه الإيجابي من تفاعل الأمهات, خاصة أنهن أعربن عن مدى استفادتهن من المشروع الارشادي.
وأخيرا كانت السدية هدى ذياب مديرة البرنامج القومي هي أيضا مما شاركن بالورشة وشددت على أهمية الاستفادة وأستغلال الطاقات الموجود بالبرنامج لمصلحتهن ومصلحة أطفالهن.
في النهاية مررت مركزة المشروع شيراز ذياب بمساعدة المرشدات يسرى مريسات وأماني دواهدي ودعاء أبو رومي فعالية صغيره منحت كل ام من خلالها كأس مع صورة عائلية شخصية لكل أم.
يذكر أن المشروع برعاية كل من بلدية طمرة والمركز الجماهيري الجديد والجامعه العبرية بالقدس.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق