اغلاق

ألدرفيريلد:كأس العالم أثبتت أن استبعادي من توتنهام غير عادل

قال توبي ألدرفيريلد مدافع بلجيكا إنه كان يملك الكثير من الدوافع للتألق في كأس العالم لكرة القدم لإثبات أن استبعاده من التشكيلة الأساسية لناديه توتنهام هوتسبير

 
توبي ألدرفيريلد مدافع بلجيكا يوم 5 يونيو حزيران 2018. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء

"غير عادل".
وشارك المدافع البالغ عمره 29 عاما في أغلب مباريات توتنهام في بداية الموسم قبل أن تتعطل مسيرته بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية ورغم إعلان جاهزيته في يناير كانون الثاني فإنه شارك في ست مباريات فقط منذ نوفمبر تشرين الثاني.
ورغم استبعاد ألدرفيريلد من تشكيلة توتنهام الأساسية خاض المدافع القوي المباريات السبع مع بلجيكا في كأس العالم وساهم في احتلال بلاده المركز الثالث في روسيا.
وأبلغ ألدرفيريلد وسائل إعلام بريطانية "كنت ألعب بتركيز كبير في هذه البطولة. كنت أريد أن أثبت شيئا لنفسي والتأكيد على أن فترة ما قبل البطولة، وبغض النظر عن السبب، فإن عدم مشاركتي غير عادلة".
وأضاف "كنت أريد إثبات أني لا أزال توبي كما كنت في نوفمبر".
وذكرت تقارير أن عدة أندية أوروبية مهتمة بضم ألدرفيريلد وقال اللاعب إنه غير متأكد من مستقبله رغم أنه يخطط للبقاء في توتنهام.
ويستهل توتنهام مسيرته في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام نيوكاسل يونايتد في 11 أغسطس آب المقبل.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق