اغلاق

إدارة شركة كهرباء محافظة القدس تناقش القضايا الاستراتيجية

ناقش مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس، خلال اجتماعه الذي عقد في مقر الشركة بالقدس، جملة من القضايا الاستراتيجية التي من شأنها أن تؤسس للفترة

 

 
القادمة ضمن خطط الشركة، الهادفة إلى تطوير العمليات المتعلقة بتنفيذ المشاريع المختلفة التي تضطلع بها الشركة، وتعزيز الاجراءات الكفيلة بمعالجة مجمل القضايا التي قد تؤثر على الشركة وأدائها.
وترأس الاجتماع رئيس مجلس إدارة الشركة يوسف الدجاني بحضور كافة أعضاء المجلس، حيث تم رفع تقرير للمجلس حول نتائج لقاءات مجلس الإدارة مع البنك الأوروبي لإعادة الاعمار والتنمية، إضافة إلى لقاءاته التي عقدها مع شركة زولرلو التركية للطاقة، خاصة فيما يتعلق بمشاريع تطوير منظومة الطاقة الشمسية لدفع عجلة هذه المشاريع الحيوية والهامة، وآليات دعم جهود الحكومة في مجال الطاقة البديلة.
وطالب مجلس الإدارة من إدارته التنفيذية تركيز الجهود في العمل على وجه السرعة في تنفيذ مشاريع الطاقة البديلة، لكي تتمكن الشركة من إدارج الطاقة الشمسية في قدرتها الانتاجية للعام الحالي، وذلك في إطار الخطط التي وضعت خلال هذا العام. 
 
تأمين مصادر طاقة بديلة
كما دعا المجلس الإدارة التنفيذية بتقديم تقرير مفصل عن مديونية الشركة لكهرباء إسرائيل، وتقريراً عن آليات السداد المتفق عليها مع السلطة الوطنية، ومراجعة كل الاشكاليات التي تتعلق في هذا الإطار، هذا بالإضافة إلى إنجاز كافة الالتزامات من أجل التركيز على المشاريع الاستراتيجية، وتعزيز الشراكة مع الحكومة في مجال تأمين مصادر طاقة بديلة حفاظاً على الأمن الطاقي في فلسطين، وتكثيف الجهود لمحاربة سرقة التيار الكهربائي والتهرب من سداد الفواتير، خاصة في المناطق التي تخضع للسيطرة الأمنية الفلسطينية، حتى تتمكن الشركة من سداد مديونيتها الناتجة عن السرقات والتعدي على الشبكات والتخلف عن السداد من قبل جهات عديدة.
واستمع المجلس لتقارير اللجان المختلفة التي شكلها مجلس الإدارة في بداية العام، لتعزيز الرقابة الداخلية والوقوف على إجراءات العمل للإدارة التنفيذية، وإشراك أعضاء المجلس لتحمل مسؤولياتهم في دفع الخطط والمشاريع التنموية والإجرائية، لتعزيز أداء الشركة وتحقيق اهدافها واستمرار ديمومتها.
وشدد المجلس على أهمية تضافر الجهود وتكاتفها في كافة أروقة الدولة ومؤسساتها الامنية والمدنية، وكذلك المجتمع المدني، والقطاع الخاص، لصون الشركة وتعزيز صمودها داخل القدس، في ظل الظروف التي تتعرض فيها المؤسسات وأبناء المدينة المقدسة للتهجير والاحلال والاقصاء والطرد الجماعي عبر الحصار المالي والاقتصادي والحياتي.
وثمن المجلس وإدارة الشركة وقوف كافة المؤسسات المقدسية في صف واحد للحفاظ على المؤسسات المقدسية، وتعزيز صمودها وبقائها الحيوي والحيوي في المدينة المحتلة، مشدداً على ضرورة الحفاظ على مؤسسات القدس، وخاصة الخدماتية التي تقدم خدمات حساسة وحيوية لتعزيز صمود أبناء المدينة.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق