اغلاق

المرشح لرئاسة بلدية الطيبة هاني حاج يحيى:‘ قانون شق الطرق مُجحف‘

أصدر المرشح لرئاسة بلدية الطيبة المحامي ومدقق الحسابات هاني نجيب حاج يحيى ، في الأيام الأخيرة ، بيانا حول " القانون المساعد لشق الطرق " .


المرشح لرئاسة بلدية الطيبة المحامي ومدقق الحسابات هاني نجيب حاج يحيى

وقال حاج يحيى في بيانه : " أهلنا أهالي الطيبة الكرام... قبل 3 سنوات، تولت الإدارة الحالية زمام الأمور في بلدية الطيبة ، فكم تمنينا ان تعمل هذه الإدارة، على التخفيف عن كاهل المواطن الطيباوي، المثقل بالأعباء الاقتصادية الصعبة، ولكن بدلا من ان تفعل البلدية ذلك، فإنها سلكت طريقا آخرا، واختارت أن تسن قانونا مساعدا مجحفا وتعسفيا بحق المواطن الطيباوي، ضاربة عرض الحائط كل المشاكل الاقتصادية التي يعاني منها أهلنا، والتي لا تخفى على أحد. ان قانون مساعد "شق الطرق"، والاضافات التي زادتها البلدية على رسوم شق الطرق على الأهالي، بطريقة غير مباشرة، تعبر عن لامبالاة من جانب البلدية بالمواطن البسيط، وجميعنا يعلم الى ما يؤدي اليه الفقر . فالضغط الاقتصادي والمالي ينتج عنه مشاكل كثيرة ، وضغوطات اجتماعية، التي تترجم في النهاية الى الاحباط، وجميع الناس يحتاجون الى هدوء واستقرار للتخفيف عنهم، لعدم الوصول الى تلك المواصيل " .

" القانون أصبح بصيغة مشددة أكثر "
وأضاف البيان : " إن أهل الطيبة اختاروا هذه الإدارة من اجل التخفيف عنهم، وليس من اجل إثقال كاهلهم بالضرائب والارنونا ورسوم الشوارع بالباهظة. لذا ولما ذلك من أهمية ، سنعرض لكم في هذا البيان ، شرحا عن هذا القانون المساعد الذي سن لأول مرة في العام 2000 ، وعدل في عهد اللجنة المعينة سيئة الصيت، ولكنه عدل مرة اخرى وللأسف في زمن الإدارة الحالية، ليصبح ذا صيغة مشددة أكثر فأكثر، تخنق المواطن من الناحية الاقتصادية.  على الرغم أن القانون الجديد خفّض من الرسوم الاجمالية لمساحة القسيمة، لكنه رفع من الرسوم المخصصة للطوابق (بمتر البناء)، وهو ما زاد الطين بلة بشكل غير مباشر. أي أنه في محصلة الامر، فان السعر زاد بنسبة 25%، ولمن يريد ان يبني طابقا إضافيا بعد ان دفع رسوم شق الشارع على طابق ارضي، فقد زاد السعر بنسبة 100%.
وبما انه لا يوجد قسائم كافية للبناء فالمواطن سيضطر للبناء بإضافة طوابق مما سيؤدي الى دفع رسوم باهظة جدا. انه لمن السخرية ان تضلل البلدية الرأي العام، وتخرج على الإعلام لتتغنى بهذا القانون، بينما حقيقته معروفة للقاصي والدان "..

" قانون مجحف "
ومضى المحامي ومدق الحسابات هاني حاج يحيى يقول في البيان : " يا أهلنا، ويا كل أبناء بلدنا... يجب على كل واحد منا ان يسأل نفسه، هل تعديل القانون جاء لمصلحة ولخدمة المواطنين؟ هذا القانون كان مجحفا حين سن في عهد اللجنة المعينة، وجاءت إدارة البلدية لتزيده اجحافا، بدلا من ان تصحح الغبن الذي عانى منه اهل الطيبة على مدى سنوات. ولذلك فانه على البلدية ان تأخذ وضع الناس الاقتصادي الصعب بعين الاعتبار، وتخفف عنهم قدر الإمكان. مع العلم، انه يجب الا ننسى ان شق الشوارع مدعوم من قبل وزارة الداخلية، التي تخصص سنويا للبلدية ميزانيات لهذا الغرض، تفوق تكلفة شقها. فإذن لماذا تحمّل البلدية فوق هذا كله، المواطن تكلفة شق الشوارع، التي تفوق التكلفة الفعلية للشارع، وقد تصل حتى الى  الضعف في بعض المناطق والحالات؟ وعليه فإننا نطالب إدارة البلدية، بإعادة النظر بهذا القانون الظالم وتعديله، لما فيه مصلحة اهل الطيبة جميعا بدون استثناء. فنحن جميعا اهل بلد واحد يربطنا ويربط اولادنا نفس المصير المشترك . وفي النهاية لا يسعنا الا ان نسأل السؤال البديهي ، وهل عمار يا بلد على حساب وكاهل اهل البلد؟؟. والله الموفق " .الى هنا نص البيان الذي وصلنا من المرشح لرئاسة بلدية الطيبة المحامي ومدقق الحسابات هاني نجيب حاج يحيى .

تعقيب بلدية الطيبة على البيان
هذا ولم يصلنا حتى ساعة نشر هذا البيان تعقيب من بلدية الطيبة على فحواه . في حال وصول أي تعقيب من طرف بلدية الطيبة على الموضوع فاننا سننشره في موقع بانيت بالسرعة الممكنة .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق