اغلاق

دراسة: المشي 35 دقيقة يوميًا يقلل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

كشفت دراسة حديثة أن النزهة اليومية قد تقلل من خطر تعرض كبار السن للإصابة بسكتة دماغية. وأكدت الدراسة أن كبار السن الذين مارسوا رياضة المشي بشكل منتظم،


الصورة للتوضيح فقط

لمدة 35 دقيقة كانوا أقل عرضة مرتين للسكتة الدماغية أكثر من أولئك الذين لم يمارسوا أي نشاط بدني.
وقالت د. كاتارينا سنيرهاجن، مؤلفة الدراسة بجامعة غوتنبرغ في السويد: "هناك مجموعة متزايدة من الأدلة التي تثبت أن النشاط البدني قد يكون له تأثير وقائي على الدماغ ويضيف بحثنا إلى تلك الأدلة".
واستندت أحدث النتائج التي نشرت في دورية "Neurology"، إلى 925 شخصًا بمتوسط عمر 73 عامًا أصيبوا بسكتة دماغية، وتضاعف معدل الحالات الشديدة بين أولئك الذين لديهم أسلوب حياة غير مستقر، مقارنة مع أولئك الذين شاركوا في نشاط رياضي خفيف إلى معتدل.

وتم تعريف التمرين الخفيف على أنه المشي على الأقل 4 ساعات في الأسبوع، في حين كان المعتدل أكثر كثافة مثل السباحة، أو المشي السريع، أو الجري لمدة ساعتين إلى 3 ساعات.
وقال البروفيسور سونيرهاجن، إن مجرد الحصول على كمية قليلة من النشاط البدني كل أسبوع، قد يكون له تأثير كبير لاحقًا من خلال تقليل شدة السكتة الدماغية.



لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الصحة
اغلاق