اغلاق

شيف الحلويات ايمان بيراني من دالية الكرمل: ‘المطبخ فن ... فلنجعل من كل ما نقدمه تحفة ‘

"أرى أن فن الطبخ هو تعبير عن رغبتنا الجامحة في أن نجعل من متطلب الحياة البسيط " الغذاء " فنا راقيا نبدع في تقديمه في أبهى وأعلى صورة من التقنية والمذاق "


شيف الحلويات ايمان بيراني بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


... بهذه الكلمات تجيب  شيف الحلويات " ايمان بيراني من دالية الكرمل عند سؤالها ان كانت تعتبر " المطبخ واعداد الحلويات فنا " ، وهي التي تعمل في تنظيم دورات للطلاب ضمن فعاليات لا منهجية لاعداد الحلويات كما تنشط في مجال " التغذية الصحية " ... بيراني تتحدث في الحوار التالي عن مجال عملها ، نصائحها للجيل الناشىء وتقدم لنا وصفة لاعداد حلوى " البافيل البلجيكي " ...

" فن من أجمل الفنون "
في بداية هذا الحوار ... هل لك أن تعرفي القراء على نفسك ؟
انا ايمان بيراني ، متزوجة من نعيم ، وأم لنغم وغالية . أنا من قرية دالية الكرمل . أحمل لقب " شيف " في مجال الحلويات منذ ما يزيد عن 10 سنوات . انهيت دراستي المهنية في هذا المجال بحيث أنني خريجة كلية " دان غورميه " . بعد انهائي لدراستي ومنذ اللحظة الأولى تملكني شعور بواجب نشر الوعي لدى طلابنا والجيل القادم لاتباع نمط حياة صحي ، فعملت على تنظيم دورات تأهيل في هذا المضمار . هذه الدورات تستند الى الآليات المهنية التي اكتسبتها والى رغبتي الكبيرة في نشر التوعية الصحية اللازمة . اضف الى ذلك ، انا اقوم بتدريس عالم " الطبخ والحلوى " في المدارس والمراكز الثقافية ووحدات الشبيبة ضمن الفعاليات اللا منهجية والسلة التربوية ، بهدف زرع الطموح لدى الطلاب لاكتساب مهنة مستقبلية رائدة ، كانت بالأمس القريب تقتصر على النساء فقط.  أنا انسانة أحب الإنسان أينما تواجد ، وأؤمن أن الله خلق الكون لراحة الإنسان ورفاهيته .

هل تعتبرين عالم الطبخ فنا ؟
الطبخ هو فن من أجمل الفنون . المثل الشعبي يقول " العين تاكل قبل الفم" وهذا صحيح ، اذن لنجعل من كل ما نقدمه تحفة فنية ، لنبدع في صنعه ونتفنن به  .
الفن هو جزء من كينونتنا الإنسانية ، وهو تعبير عما يجول في خاطرنا وتعبير عن طموحنا . من هذا المنطلق أرى أن فن الطبخ هو تعبير عن رغبتنا الجامحة في أن نجعل من متطلب الحياة البسيط " الغذاء " فنا راقيا نبدع في تقديمه في أبهى وأعلى صورة من التقنية والمذاق .

ما هو سر النجاح برأيك ؟
النجاح هو طموح كل إنسان عندما يقوم باداء عمله . لو كان للنجاح اسرار تُدّرس لنجح جميع الناس ، كلّ في مجاله ، لكن النجاح بحاجة الى مقومات ، وكما قيل " لا قيمة لما تعطيه ان لم يكن من ذاتك ". من هذا المنطلق أرى أن العطاء ومحبة ما تقوم به ، أضف إلى ذلك الإيمان والثقة بالقدرات ، مع الحرص الدائم على التجدد والإبداع ، هو الخطوة الأولى في مسيرة  النجاح. نصيحتي ، وانا لا زلت أطمح يوميُا لتحقيق النجاح والتقدم ، أن لا يضع الواحد منا حدا لطموحه . لو عصرت تفكيري للبحث عن اسرار للنجاح لقلت بأن أهمها أن تُحاط بمن يؤمن بك وبقدراتك ويقوم بتشجيع مسيرتك بكل ما فيها من محطات صعبة وسهلة ، ويساعدك على تخطي العراقيل بالتعاون والدفع الى الأمام . الحمد لله هذا ما حظيت به .

" دعم وتشجيع "
من يدعمك ويقف الى جانبك ؟
عائلتي صاحبة الفضل الكبير في نجاحي ، واسمحوا لي بكل تواضع ان أرفع أجمل تحيات الشكر والتقدير لكل أفراد عائلتي ، فبفضل دعمهم الدائم وتشجيعهم ، ووقفتهم الى جانبي أرى أني محظوظة . تحية من القلب اوجهها الى أبي الذي بلهفته يحتضن مسيرتي ، والى امي التي منها تعلمت التفاني والحنان . التحية أُقدمها لطلابي أيضا المرحبين بوجودي برفقتهم ، فرحتي تزداد بإنجازاتهم ، وبسمتي ترافق كل خطوة من خطاهم . كما أن الاجلال والاحترام مقدم جميع المديرات والمدراء الذين أتعامل معهم على دعمهم لي ، وأشكر كل من آمن بي مهنياً وشخصياً.

هل من كلمة أو نصيحة بودك ان توجهيها لقائدي المستقبل من أبناء الشبيبة وانت على اطلاع على أحوالهم من خلال عملك معهم ؟
أقول لهم آمنوا بقدراتكم ، ولا تضعوا القيود لطموحاتكم . أنتم أمل العالم ومستقبله ، بأيديكم تبنونه وتدفعون الجور والظلم عنه ، وبأحلامكم ترسمون درب الغد المشرق . جازفوا وإن فشلتهم أو كبوتم لا تيأسوا ، فالنجاح حليف كل مثابر . تعلموا ما يناسب ميولكم ، وفي العالم متسع للجميع . كونوا أنتم ولا تكونوا تقليدا لأحد . والاهم عيشوا ودعوا غيركم يعيش .

كامرأة ربة بيت ومرشدة وعاملة ... ما هو اليوم المثالي بالنسبة لك ؟
هو اليوم الذي تزرع فيه السعادة في قلب عائلتك ، وكل الاطفال الذين تتعامل معهم رغم التعب والارهاق ... أن ترى في عيونهم نظرات امتنان على ما انجزوا ، بالنسبة لي هذه افضل الايام وهي مستمرة والحمد لله  .

" تحقيق الذات "
ما الذي يعنيه لك النجاح ؟
النجاح هو ان احقق ذاتي وان اصل لتحقيق اهدافي اليومية والسنوية ، ان ازرع السعادة لمن حولي ، ان احافظ على انجازاتي على مر السنوات ، ان اتجدد واتطور .. وان اكون قدوة لمن يعرفني .

وما هي السعادة بالنسبة لك ؟
السعادة تعني وجود من نحبهم معنا ، ان نعطيهم من ذاتنا، ان نتقن وأن ننجح بما نقوم به ، وان نقدر ما يقدمه لنا احباؤنا وما وهبنا إياه الله.

قدمي لنا مقادير كعكة أو وصفة حلويات سهلة التحضير !
أود أن أقدم لكم وصفة من احب الوصفات لدى طلابي .. اليكم وصفة " البافيل البلجيكي  :
المكونات:
بيضتان
½ كأس سكر
ملعقة صغيرة من " الفانيل "
رشة ملح
نخفق هذه المكونات جيدا حتى نحصل على خليط أبيض اللون .. ثم نضيف المكونات التالية :
½ كأس زيت
كأس و ¾ كأس حليب
كأسان طحين
كيسان خميرة كعك
تخبز في ماكنة البافيل وتُغطى بالشوكلاتة .

كلمة أخيرة تنهين بها هذا الحوار ؟
شكرا لمن زرع فيَّ الطموح وفن الابتكار ، زوجي ورفيق عمري ، بناتي  ،عائلتي الصغيرة والكبيرة ، لمن يواكب تقدمي ولمن يهمه امري . أعدكم بالاستمرار .


 



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق