اغلاق

مشكلات ريـال مدريد تزداد عقب الخسارة أمام الافيس

تواصل مسلسل النتائج السيئة لريال مدريد بخسارته 1-صفر أمام مضيفه الافيس يوم السبت بعد أن تلقت شباكه هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع


لاعبون من ألافيس يحتفلون بالتسجيل في مرمى ريال مدريد خلال مباراة في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم السبت. تصوير: رويترز

ليمر ريال بأطول مسيرة دون تسجيل أي هدف خلال أكثر من 33 عاما.
وسجل لاعب الوسط المخضرم مانو جارسيا برأسه بعد أن اصطدمت الكرة بالعارضة إثر ركلة ركنية في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع ليدفع الجماهير المتحمسة صاحبة الأرض نحو احتفالات صاخبة.
واستطاع الافيس محاصرة بطل أوروبا ثلاث مرات خلال أغلب فترات المباراة وكان ريال محظوظا لعدم تلقي شباكه لأي هدف قبل أن يهز جارسيا الشباك بعد تسديدة جوني لاعب الافيس التي ذهبت بعيدا إثر هجمة مرتدة.
وبات الافيس رابع فريق على التوالي يمنع ريال من التسجيل وسيواجه المدرب يولن لوبتيجي المزيد من الضغوط بسبب هذه الهزيمة التي جاءت عقب الخسارة 1-صفر أمام تشسكا موسكو في دوري ابطال أوروبا والهزيمة المذلة 3-صفر أمام اشبيلية ثم التعادل السلبي أمام اتليتيكو مدريد.
وقال لوبتيجي خلال مؤتمر صحفي "هذه لحظة صعبة للغاية ومن الواضح أن المدرب هو أول المسؤولين عن النتيجة. في بعض الأحيان تسير الأمور لصالحك وفي أحيان أخرى لا يكون الأمر كذلك. الشيء المهم هو أن اللاعبين أبدوا ترابطا وسنعود للتسجيل ثانية".
ولا يزال ريال مدريد يتقاسم صدارة جدول الترتيب برصيد 14 نقطة عقب ثماني مباريات لكنه قد يتراجع إذا ما فاز برشلونة المتصدر واشبيلية واتليتيكو مدريد في مبارياتهم يوم الأحد.
وتقدم الافيس، الذي تحولت حظوظه منذ تولي المدرب ابيلاردو فرنانديز المسؤولية في ديسمبر كانون الأول الماضي بينما كان الفريق يقاتل لتجنب الهبوط، نحو المركز الثالث في جدول الترتيب متساويا في النقاط مع ريال وبرشلونة.
ومنذ أن أصبح ابيلاردو مدربا، فإن ريال وبرشلونة واتليتيكو فقط هم من حصدوا نقاطا أكثر منه في الدوري الإسباني.
وأدخل لوبتيجي مدرب ريال، والذي يواجه ورطة كبيرة، خمسة تغييرات على الفريق الذي خسر في موسكو حيث أعاد سيرجيو راموس وجاريث بيل بينما لم يستعن بماركو أسينسيو منذ البداية.

لعب مباشر
واضطر لوبتيجي للتصرف بسرعة في بداية الشوط الثاني بعد إصابة كريم بنزيمة ودفع بقلب الهجوم ماريانو دياز وهو ما ساعد ريال لفترة على الأداء بطريقة مباشرة.
واضطر المدرب السابق لمنتخب إسبانيا لسحب بيل في وقت لاحق من المباراة ودفع باللاعب البرازيلي الشاب فينسيوس جونيور. وكان لوبتيجي قد استبدل لاعب الوسط المدافع كاسيميرو ليدفع بأسينسيو مهاجم إسبانيا في محاولة لهز الشباك.
وواصل الافيس إبعاد أي خطورة عن مرماه وعندما انتهت حالة التعادل كان الفوز من نصيب الافيس بواسطة لاعبه جارسيا الذي حول شعور الإحباط لدى الضيوف إلى حالة من اليأس.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق